خلال شهر.. المدارس والمستشفيات أبرز ما استهدفه الطيران الروسي بريف اللاذقية المحرر

خلال شهر.. المدارس والمستشفيات أبرز ما استهدفه الطيران الروسي بريف اللاذقية المحرر
  • الاثنين 14 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – اللاذقية (أبو عمار اللاذقاني)
استهدف طيران الاحتلال الروسي لأول مرة مناطق بريف اللاذقية في اليوم الثاني من شهر تشرين الأول الفائت، ولم تمض سوى 24 ساعة ليستهدف ذات الطيران مشفى التوليد النسائي المختص، ما أدى لإحداث أضرار مادية كبيرة في المشفى وأخرجه عن العمل لعدة أيام.
وتابع الطيران استهدفه لقرى الريف المحرر، حيث قصف قرية الغنيمة التي يقطنها عدد من اللاجئين القادمين من مناطق سيطرة النظام في الثامن من الشهر الفائت، ما أدى لاستشهاد مدنيين وإصابة خمسة آخرين من عائلة واحدة.
كما قصف مدرسة خان الجوز القريبة من سد برادون بتاريخ 9/10/2015، ما أدى إلى تدميرها بشكل كامل، واستهدف بذات اليوم النقطة الطبية في قرية القساطل والمخبز الموجود فيها، ما أوقفهما عن العمل إلى الآن.
الغارات الجوية الأعنف لطيران الروس، التي تعرض لها جبل الأكراد كانت في التاسع عشر من تشرين الأول، حيث راح ضحيتها 15 شهيداً في قرية بشرفة كلهم مدنيين، كما قصف أيضاً قرية ارا الواقعة على طريق سلمى، ما أدى لا استشهاد مدنيين بينهم طفلة. 
وكانت الحصيلة الأكبر من الغارات الجوية على مصيف سلمى وقلعة كفر دلبة ومحيط قرية الجب الأحمر بأكثر من 100 غارة جوية، في محاولة للتمهيد لقوات النظام من أجل التقدم باتجاه قرى جبل الأكراد بريف اللاذقية.