لجنة الشؤون الخارجية البرلمانية في بريطانيا ترفض شن ضربات جوية على سوريا

لجنة الشؤون الخارجية البرلمانية في بريطانيا ترفض شن ضربات جوية على سوريا
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز- وكالات
أعربت لجنة الشؤون الخارجية البرلمانية في بريطانيا، اليوم الثلاثاء، عن رفضها لشن ضربات جوية في سوريا، معتبرة في تقرير أنه يتوجب على لندن بالأحرى التركيز على الجهود الدبلوماسية لإحلال السلام في هذا البلد.
وقال أعضاء اللجنة في تقريرهم "نعتقد أنه لا يجوز أن يكون هناك توسع للعمل العسكري البريطاني في سوريا بدون استراتيجية دولية متناسقة تكون لها فرص واقعية لدحر تنظيم الدولة الاسلامية ووضع حد للحرب الأهلية في سوريا"، حسب وكالة فرانس بريس.
وصرح رئيس اللجنة النائب المحافظ كريسبين بلانت قائلاً "هناك عدة التزامات عسكرية غير منسقة بين عدد كبير من الفاعلين الدوليين في العراق وسوريا" وأن"جعل الوضع العسكري أكثر تعقيداً أيضا من شأنه أن يحرفنا عن الهدف الرئيسي وهو إنهاء آلام الشعب الذي يعاني من هذه الايديولوجية الخطيرة والوحشية والمتخلفة".
وتشارك بريطانيا حاليا في الضربات  الجوية التي يشنها التحالف الدولي  بقيادة الولايات المتحدة، ضد تنظيم "الدولة" في العراق، ويرغب رئيس الحكومة ديفيد كاميرون بتوسيع هذه الضربات إلى سوريا.