شهداء وجرحى بقصف قوات النظام على مخيم للنازحين بريف اللاذقية

شهداء وجرحى بقصف قوات النظام على مخيم للنازحين بريف اللاذقية
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – أبو عمار اللاذقاني
استشهد ستة مدنيين، وجرح أكثر من عشرة آخرين، إثر قصف قوات النظام، اليوم الإثنين، مخيماً يضم نحو 300 عائلة نازحة من ريف اللاذقية على الحدود السورية التركية، حيث ينتشر أكثر من 35 مخيم موزعة على ثلاث قرى حدودية.
وقصفت قوات النظام مخيم النازحين بصواريخ تحتوي قنابل عنقودية محرمة دولياً ما أدى لاستشهاد وجرح عدد من المدنيين بينهم أطفال ونساء.
وقال "عبدالله" المسؤول الإعلامي لدى الدفاع المدني في ريف اللاذقية لبلدي نيوز "إن قوات النظام استهدفت مخيماً قرب الحدود، لا يبعد عن مخفر الحدود التركي سوى 300 م، حيث استهدفت المخيم بصاروخ، تم ضربه من قواعد النظام في قمة النبي يونس، وتناثرت القنابل العنقودية على مسافة 500 م".
بالمقابل قال أبو محمد مسؤول المخيم لبلدي نيوز إن "حالة رعب شديدة سادت المخيم بعد استهدافه، مع العلم أن المتواجدين فيه جميعهم مدنيين هربوا من قرى جبل الأكراد بسبب القصف الروسي وقصف طائرات النظام، الموت لحقهم إلى المخيمات!".
وهناك أكثر من خمسين خيمة قد خرجت عن الخدمة بسبب الشظايا التي انتشرت في المخيم إثر قصف اليوم، إضافة لتناثر عشرات القذائف العنقودية في محيط المخيم التي لم تنفجر بعد، في حين نزحت العائلات من المخيم إلى مصير مجهول يبحثون عن منطقة آمنة.