بريطانيا: لن نناقش الخطة الروسية في مشاورات فيينا

بريطانيا: لن نناقش الخطة الروسية في مشاورات فيينا
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز - متابعات
قال السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة ماثيو رايكروفت إن الخطة الروسية للإصلاح السياسي في سوريا لن تكون محور المحادثات المقررة في فيينا، التي تهدف إلى الاتفاق على خارطة طريق لإنهاء الصراع الدائر في سوريا منذ أكثر من أربع سنوات".
وأضاف رايكروفت "نحن على علم بالمقترح الروسي"، وأوضح أن "خطة الثماني نقاط ليست بحد ذاتها محور مباحثات فيينا، إلا أن روسيا ستكون في صميم هذه الاجتماعات"، حسب موقع بي بي سي عربي.
وكانت روسيا تقدمت بخطة مؤلفة من 8 نقاط تدعو إلى تنظيم انتخابات بعد عملية إصلاح دستورية تستغرق 18 شهراً وذلك بعد انتهاء آخر جولة لمحادثات فيينا في 30 تشرين الأول/أكتوبر.
وستجتمع 20 دولة وهيئة دولية في فيينا، يوم السبت القادم، في محاولة للاتفاق على خطة سلام تتضمن وقفاً لإطلاق النار بين قوات الأسد وبعض جماعات المعارضة.
من جانبهم، اعتبر دبلوماسيون غربيون آخرون أن "الخطة الروسية لا يمكن أن تشكل محوراً للمباحثات فينيا، لأنها لا توضح مصير الاسد في سوريا".
وتطالب الولايات المتحدة وحلفاؤها والاوروبيون والعرب، بضرورة الضغط من أجل رحيل الأسد خلال الفترة الانتقالية، إلا أن إيران وروسيا لم تعلنا موافقتهما على ذلك.
وتتضمن الخطة الروسية ما قالت إنه حلاً لما يجري في سورية عن طريق "تشكيل لجنة دستورية تضم ممثلين عن المعارضة في الداخل والخارج، ولا يترأسها بشار الأسد، على أن تقام انتخابات نيابية ورئاسية بعد إقرار الدستور الجديد في استفتاء، دون منع الأسد من الترشح لهذه الانتخابات".