النظام يقطع الماء والكهرباء عن حلب وحالات تسمم تنذر بأوبئة

النظام يقطع الماء والكهرباء عن حلب وحالات تسمم تنذر بأوبئة
  • الأربعاء 15 تموز 2015

قالت الإدارة العامة للخدمات العاملة في أحياء مدينة حلب المحررة أن قوات النظام استهدفت عمال الصيانة التابعين لها، أثناء محاولتهم إصلاح أعطال في خط الكهرباء (حلب – الزربة 230 k.f)، متهمة إياه بعرقلة الجهود الرامية لإعادة الكهرباء والماء إلى حلب وريفها.


وأكدت الإدارة نبأ استهداف النظام المحطة الغازية المحاذية للمحطة الحرارية ببرميلين متفجرين في ريف حلب الشرقي، صباح اليوم الأربعاء، ما أدى لوقوع أضرار مادية كبيرة لحقت بمعدات المحطة.
وأشارت الإدارة إلى أن النظام يسعى بشتى الوسائل لاستمرار قطع المياه والكهرباء عن مدينة حلب، لما قالت إنه عقاب جماعي ينفذه النظام بحق أهالي المدينة.


وتستمر معاناة المدنيين في مدينة حلب وريفها مع انقطاع الماء والكهرباء لأكثر من شهر متواصل، حيث لجأ الأهالي لشرب مياه الآبار الغير صالحة للشرب، ما تسبب بحدوث حالات تسمم وصلت العديد منها للمشافي الميدانية.


وكانت مصادر طبية قد حذرت المدنيين من شرب مياه الآبار لما تحتويه من بكتيريا وفضلات حشرات قد تؤدي لأمراض خطيرة، كما حثت الجهات المعنية بضرورة إيجاد حل اسعافي ريثما تعود مضخات المياه للعمل.