ميليشيات الأسد تعتقل خمس وعشرين امرأة بريف حماة

ميليشيات الأسد تعتقل خمس وعشرين امرأة بريف حماة
  • الأربعاء 15 تموز 2015

اعتقل عناصر ميليشيا "الدفاع الوطني" خمس وعشرين امرأة وأربعة شباب من أهالي قرية "ديمو" بريف حماة، إثر اقتحامهم القرية اليوم (الأربعاء)، وتم اقتيادهم إلى مقر الميليشيا في مصياف، بعد أن أوغلوا في تعذيبهم وإهانتهم.
اقتحام الميليشيا للقرية، جاء انتقاماً من المدنيين، إثر اقتحام "جبهة النصرة" حاجز "التغطية" وأسر عدد من عناصر قوات النظام، بينهم أحد أبناء القرى الموالية والقريبة من قرية (الديمو)، بحسب ناشطين من المنطقة.
واشترطت ميليشيات النظام على من تبقى من أهالي القرية "إطلاق سراح النساء، مقابل إطلاق جبهة النصرة الأسرى الذين اعتقلتهم مؤخراً من الحاجز".
تجدر الإشارة إلى أن نظام الأسد يتعمد اعتقال النساء وعلى وجه الخصوص (الفتيات) من المناطق المعارضة، كوسيلة ضغط على الثوار لتحقيق مكاسب ليست بمقدوره تحقيقها عسكرياً، ولما لهذه القضية من أهمية لدى الشعب السوري.