بعد صمود أسطوري.. "مضايا" تودّع أبناءها غدا الأربعاء

بلدي اليوم

الثلاثاء 11 نيسان 2017 | 10:31 مساءً بتوقيت دمشق

مضاياالزبدانيريف دمشقادلبتهجير

  • بعد صمود أسطوري..

    بلدي نيوز – مضايا (جواد عمر)
    تنطلق يوم غد الأربعاء، قافلة حافلات من مدينتي مضايا والزبداني بريف دمشق، محملة بمن يريد الخروج منهما باتجاه إدلب، تنفيذا لاتفاق "كفريا والفوعة"، وما بات يعرف باتفاق المدن الخمس.
    ورصدت بلدي نيوز استعداد الثوار في مضايا للخروج، حيث قام الثوار الخارجون بإعطاء حصصهم من المساعدات الإنسانية لإخوانهم وأهليهم الذين سيبقون في مضايا والزبداني، وقاموا أيضا بترتيب الأسماء والتنازل عن حصص حليب الأطفال.
    الشاب" محمد إبراهيم" مسؤول إحدى الحافلات التي سوف تنقل المدنيين، قال "علامات الحزن بادية على الجميع، فكلنا سنفارق أهلنا وأصحابنا، وسنترك مضايا وبيوتها خاوية وذكرياتنا فيها.. لا نعلم إن كنا سنبلغ إدلب سالمين أم لا ولكننا متأكدون أننا سنعود إلى مضايا فاتحين بإذن الله".
    الحاج "ميسر بركات" أحد الذين كانوا يسيرون في شوارع مضايا يودعون من سيخرجون بالدموع والآهات؛ قال لنا: "إنهم أصدقاء ابني الشهيد الذي استشهد في معركة الزبداني، وكانوا يجتمعون في منزلنا ويأكلون ويخططون، بل ويلعبون أحيانا.. سأودع بقية أبنائي دفعة واحدة ولأجل ماذا؟ لأجل أن يعود الأمان والحياة الطبيعية إلى بلدتنا التي ستفقد شبابها ورجالها الذين لم يرضوا بالذل والعار".
    وسيخرج صباحا الثوار من بلدة مضايا كما تم إخبارهم لتنتهي مأساة مضايا مع الجوع والحصار والقنص والألم والمرض، بخروج من كانوا يسعفون ويعالجون ويساعدون كل هؤلاء، وبقاء من كان يقصف ويجوع ويمنع دخول الأدوية وغيرها محاصرا للبلدة.

    مضاياالزبدانيريف دمشقادلبتهجير