هجوم عنيف لميليشيات النظام على ريف اللاذقية.. وحركة نزوح تشهدها المنطقة

هجوم عنيف لميليشيات النظام على ريف اللاذقية.. وحركة نزوح تشهدها المنطقة
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – ريف اللاذقية (أبو عمار اللاذقاني)
قصف طيران الاحتلال الروسي، فجر اليوم الخميس، بشكل مكثف قرى ريف اللاذقية الشمالية، تلاه قصف من راجمات الصواريخ وصواريخ الفيل وصواريخ البارجات الحربية الروسية استهدف قرى جبلي الأكراد والتركمان.
وجاء القصف العنيف على تلك البلدات بهدف تأمين تغطية لعملية برية واسعة تقودها ميليشيات تتبع لإيران وروسيا إلى جانب قوات النظام باتجاه قرى ومحاور جبل الأكراد.
الميليشيات المهاجمة تحاول اقتحام القرى المحررة من محاور الجب الأحمر والدغمشيلة ودير حنا ونبع المر وبرج الزاهية الحراجي القريب من كسب.
الملازم "أبو عبادة" أحد قياديي الجيش الحر بالمنطقة قال لبلدي نيوز: "النظام بدأ صباح اليوم بهجمة واسعة وشرسة من أجل السيطرة على قرى جبلي الأكراد والتركمان، وسط تخاذل من قبل الفصائل المقاتلة بباقي المحافظات، فقمنا باستهداف أماكن تمركز قوات النظام براجمات الصواريخ وقذائف الهاون محققين إصابات مباشرة في صفوفهم".
وأضاف: "لا نزال نتصدى لمحاولات قوات النظام التسلل إلى مناطقنا، رغم قصفنا بآلاف القذائف والغارات الجوية، علماً أن المنطقة التي تستهدف هي منطقة يتواجد فيها فصائل الجيش الحر، ولا وجود لأي عنصر من تنظيم (الدولة)".
وأكد أن سكان خمس قرى نزحوا اليوم إلى المناطق الحدودية، بعد تعرض قراهم لقصف عنيف، ليلة أمس، من قبل طيران الاحتلال الروسي.
ويعتبر هذا الهجوم الأعنف من نوعه خلال الأربعين يوم الفائتة، حيث حاولت قوات النظام اقتحام القرى المحررة بريف اللاذقية، بالتزامن مع تكثيف طيران الاحتلال الروسي غاراته الجوية على المنطقة.