أكثر من 30 مدنياً ضحايا القصف الروسي على ريف دير الزور

أكثر من 30 مدنياً ضحايا القصف الروسي على ريف دير الزور
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز- دير الزور (عمر  الحسن)
استشهد  أكثر من ثلاثين مدنيا بينهم أطفال ونساء، وجرح آخرون، أمس الجمعة، جراء قصف طيران الاحتلال الروسي على مناطق مختلفة في ريف دير الزور.
طيران الاحتلال الروسي أرتكب مجزرة جراء قصفه بلدة الزباري بريف دير الزور الشرقي، راح ضحيتها 22 شهيدا بينهم نساء وأطفال، كما أدى قصف الطيران الروسي إلى استشهاد ستة مدنيين بقرية البوليل،  ايضا استهدف القصف الروسي مدينة البوكمال، ما أسفر عن استشهاد طفلين، فيما استشهدت سيدتان بالقصف على مدينة الميادين وبلدة العشارة.
وكان الطيران الروسي قصف، بلدات (الكسرة، بقرص، الخريطة، التبني، المريعية)، ما أوقع إصابات في صفوف المدنيين، باعتبار أن معظم المناطق المستهدفة هي مناطق يسكنها مدنيون.
 إلى ذلك استشهد الطفل "عقاب العريفي" نتيجة نقص الدواء والغذاء، في أحياء دير الزور  التي تسيطر عليها قوات النظام، والتي يفرض تنظيم "الدولة" حصارا عليها، منذ نحو عام.
 تجدر الإشارة، إن  المناطق  الخارجة عن سيطرة النظام في دير الزور والتي يسيطر عليها تنظيم "الدولة"، تتعرض لقصف جوي من الطيران الروسي وطيران النظام، بشكل مكثف في الأيام القليلة الماضية، دون التميز بين المناطق التي يسكنها المدنيين، ومواقع  التنظيم في المحافظة.