بهجوم مباغت الـ (الفتح) يحرر قرى ويأسر عناصر بريف حلب الجنوبي

بهجوم مباغت الـ (الفتح) يحرر قرى ويأسر عناصر بريف حلب الجنوبي
  • الاثنين 14 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – حلب (عمر عرب)  
أعلن الثوا من "جيش الفتح"، مساء اليوم الأثنين، عن تحرير عدة تلال وقرى في  ريف حلب الجنوبي، بعد أن سيطرت عليها الميليشيات الإيرانية والعراقية منذ عدة أيام.
مصادر "جيش الفتح" الإعلامية افادت أن التحرير بدء بالتمهيد المدفعي والصاروخي وقذائف الهاون لمواقع تمركز الميلشيات الطائفية (العراقية وحزب الله).
وأكدت المصادر أن الثوار تمكنوا من "اختراق تحصيناتهم" والسيطرة على عدة مواقع عسكرية، حيث تمت السيطرة على عدة مزارع في محيط قرية "بانص" بريف حلب الجنوبي، وسط اشتباكات عنيفة مع قوات النظام.
وبحسب المصدر فإن القرى التي تم تحريرها هي: قرية  برنه، والتل المجاور لها وخربة الزوير، في حين تدور معارك عنيفة لتحرير تل البكارة وتلة البنجيرة.
من جهتها أعلنت مصادر مقربة من "جبهة النصرة" تحرير تل ممو وقرية العزيزية القريبة، وقتل عدة عناصر من الميليشيات الطائفية، في حين تواردت أنباء عن أسر مقاتلو "جيش الفتح" لثلاثة عناصر أخرين.
وكان الثوار نشروا شرائط مصورة لمقتل عدة عناصر من هذه الميليشيات، إثر استهداف مواقعهم بصواريخ من نوع (تاو)، علاوة عن تدمير بعض الآليات العسكرية.
تجدر الإشارة إلى أن الميليشيات الإيرانية والعراقية استطاعت التقدم في الريف الجنوبي، بتغطية من الطيران الروسي وطيران النظام، في محاولة للوصل إلى بلدتي نبل والزهراء المحاصرتين من قبل الثوار.