انضمـام ثاني أكبر تشكيل عسكري في حلب إلى حركـة أحرار الشام

انضمـام ثاني أكبر تشكيل عسكري في حلب إلى حركـة أحرار الشام
  • الاثنين 14 كانون الأول 2015

بلدي نيوز - حلب (محمد أنس)
أعلنت مصادر مقربة من حركة أحرار الشام الإسلامية مساء الثلاثاء، الرابع والعشرين من شهر تشرين الثاني/نوفمبر، عن انضمام ثاني أكبر تشكيل عسكري من الثوار في محافظة حلب إلى حركة أحرار الشام بشكل كامل.
لواء الفتح العامل في محافظة حلب، انضم بحسب المصادر بتعداده وعدته إلى حركة أحرار الشام، ويعد لواء الفتح من أشهر التشكيلات العسكرية القديمة الجديدة في حلب، وكان قد تأسس مطلع شهر آب من عام 2012، كثاني أكبر تشكيل عسكري في المحافظة آنذاك بتعداد تجاوز الثلاثة آلاف مقاتل.
كما شارك لواء الفتح، بمعارك تحرير حلب وريفها، ومن المعارك التي خاضها "سليمان الحلبي، الصاخور، وصلاح الدين"، كما حرر اللواء الفوج 135 في مدينة عفرين.
وكان الفصيل بحسب ذات المصادر، الأول في تحرير لتل أبيض ومدينة الرقة عبر كتائبه ومنها كتيبة "غرباء الشام" المندرجة تحت رايته قبل الانفصال عنه، وكان النواة الأساسية بتحرير مطار منغ العسكري، حيث بلغ عدد شهداءه قرابة ألف شهيد.
شارك لواء الفتح المنضم إلى أحرار الشام في معارك السفيرة وخاض معركة القبتين الشهيرة ولقن النظام فيها درسا في البطولة، وبعدها اندمج مع لواء التوحيد حثا منه على التوحد وتنازلا منه عن التعصب للاسم في شهر أيلول-سبتمبر في عام 2013.
وقاتل اللواء تنظيم الدولة في العديد من المناطق ومنها "معارك تل رفعت ومعركة الراعي"، وقدم في هذه المعارك خيرة قاداته ومنهم "إسلام عبد الملك حدبة" قائد عملية الراعي، و"نورس درباس" الذين قضوا بتفجير تبناه تنظيم الدولة أثناء أحد اجتماعاتهم.
ويبلغ تعداد اللواء حاليا بحسب ذات المصادر، قرابة الستمائة مقاتل بعد أن كان ثاني أكبر تشكيل عسكري للثوار في حلب، وانضم إلى حركة أحرار الشام الإسلامية يوم الثلاثاء بعيد انسحابه من الجبهة الشامية.