طيران الاحتلال الروسي يخرق هدنة "الزبداني-الفوعة" ويرتكب مجازر بريف ادلب

ميداني

الثلاثاء 15 كانون الأول 2015 | 3:23 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبخرق الهدنةالاحتلال الروسيالطيران الروسيشهداء وجرحىمدنيينمجزرةجيش الفتح ريف ادلبكفريا والفوعةميليشيات ايرانيةمعرة النعمانقرية ابادمدينة بنش

  • طيران الاحتلال الروسي يخرق هدنة

    بلدي نيوز – إدلب (صالح أبو اسماعيل)
    استشهد ثمانية مدنيين، وأصيب آخرون، اليوم السبت، جراء استهداف الطيران الروسي بالصواريخ مدينة بنش بريف إدلب، التي تشملها الهدنة المبرمة بين جيش الفتح والميلشيات الإيرانية، حيث نصت الهدنة على عدم قصف جيش الفتح لبلدتي كفريا والفوعة مقابل وقف العمليات العسكرية عن مدينة الزبداني والمناطق القريبة من كفريا والفوعة.
    المقاتلات الروسية استهدفت المدينة بغارتين جويتين، ما أدي لاستشهاد ثمانية مدنيين معظمهم من الأطفال والنساء، وإصابة عدد من المدنيين بعضهم بحالة خطرة ما قد يرفع من حصيلة الشهداء، ولا تزال فرق الدفاع المدني تبحث عن ناجين تحت الأنقاض، كما أسفر القصف عن دمار كبير بمنازل المدنيين.
    في السياق، استشهد أربعة مدنيين، تحولت أجساد بعضهم إلى أشلاء بينهم أطفال ونساء، كحصيلة أولية، وإصابة عدد من المدنيين بقصف طيران الاحتلال الروسي مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.
    كما استشهد أربعة مدنيين من عائلة واحدة بينهم طفلان، وجرح أكثر من 10 آخرين، جراء استهداف الطيران الروسي قرية أباد قرب سراقب بريف ادلب.
    وقال مراسلنا أن الشهداء هم " راجح شكري شلاش، رقية محمد علي المنصور زوجة راجح، أمينة راجح شكري شلاش (4 سنوات)، وآية راجح شكري شلاش (1 سنة)".
    وجرح مدني (مدرس) وطفل، إثر غارة جوية روسية استهدفت قرية فركيا في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، كما اسفرت الغارة عن دمار جزئي ببناء المدرسة.
    وتعرضت مدينة جسر الشغور لغارتين جويتين من طيران الاحتلال الروسي، ما أدى لجرح أكثر من سبعة مدنيين بينهم أطفال، ودمار كبير في الأبنية السكنية، تلاه قصف صاروخي مصدره معسكر جورين في سهل الغاب بريف حماة.

    ادلبخرق الهدنةالاحتلال الروسيالطيران الروسيشهداء وجرحىمدنيينمجزرةجيش الفتح ريف ادلبكفريا والفوعةميليشيات ايرانيةمعرة النعمانقرية ابادمدينة بنش