روسيا تدرس منح جنودها في سورية صفة محاربين

روسيا تدرس منح جنودها في سورية صفة محاربين
  • الاثنين 14 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – وكالات
كلف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الاثنين،  الحكومة الروسية أن تدرس قبل 20 كانون الأول/ ديسمبر، مسألة منح العسكريين الروس المشاركين في الحرب بسوريا صفة محاربين.
وجاء في قائمة أوامر الرئيس التي نشرت على موقع الكرملين ، "على الحكومة الروسية.. أن تنظر في مسألة إمكانية تعديل قوانين الاتحاد الروسي لكي تقضي بمنح صفة محاربي العمليات القتالية لمواطني الاتحاد الروسي الذين أرسلوا إلى أراضي الجمهورية العربية السورية بسبب إجراء عمليات قتالية" حسب ما نقلت وكالة نوفوستي الروسية.
يشار أن مجلس حقوق الإنسان والمجتمع المدني التابع للرئيس الروسي بحث هذه المسألة في اجتماع عقد في 1 أكتوبر/تشرين الأول.
وعززت روسيا قاعدتها العسكرية في طرطوس، ثم قامت بإنشاء قاعدة عسكرية لها في مطار حميميم  قرب مدينة جبلة بريف اللاذقية، منذ تموز/ يوليو الفائت، ثم بدأت  في عدوانها  على سوريا بنهاية أيلول/ سبتمبر الفائت.
وتقول موسكو أنها تقدم مستشارين عسكرين  لمساندة قوات النظام ضد "الإرهابيين"، إلا أنها اعترفت بمقتل  جندي في تشرين الأول/ أكتوبر قالت إنه انتحر، كما قتل  آخر أثناء محاولة إنزال فاشلة بجبل التركمان هدفت لمنع وصول الثوار لجثة  الطيار الروسي، الذي قتل بعد إسقاط تركيا لطائرة حربية قبل أسبوع.