وسم على تويتر ضد السوريين في السعودية ينقلب إلى ترحيب بهم

وسم على تويتر ضد السوريين في السعودية ينقلب إلى ترحيب بهم
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – عبدالعزيز خليفة
انقلب وسم (هاشتاغ) #اطردوا_السوريين_من_السعوديه على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، من وسم ضد السوريين إلى الترحيب بهم، حيث عبر فيه آلاف السعوديين عن ترحيبهم بالسوريين المقيمين بالسعودية، وتضامنهم مع الثورة السورية.
الوسم الذي يعد الأكثر استخدما في السعودية، اليوم الأربعاء، على موقع توتير أطلقه مجهولون ، على خلفية خطف طفلة سعودية تدعى "جوري" من قبل شخص سوري، لكنه حمل في البداية بعض التغريدات المعادية للسوريين ثم تحول إلى حملة كبيرة لمناصرتهم، والتأكيد على أن السعوديين يعتبرون السوريين إخوانهم ويقفون معهم ضد نظام الأسد، معتبرين أن حادثة خطف الطفلة هي تصرف فرديي لا يتحمل مسؤوليتها كل السوريين.
وقال أحد المغردين السعوديين  " دعوة قبيحة من فم نتن فنحن أمة الجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد ولن نتخلى عن واجبنا تجاههم"  وقال مغرد ثاني " السعودية بلدهم الثاني إخوة لنا في الدين والعرق والهوية واستضافتهم قطعاً شرف لنا".
بدورهم ناشطو الثورة السورية شاركوا ضمن هذا الوسم، وكتب الشاعر السوري أنس الدغيم على حسابة  في توتير  "السعودية بالنسبة للعرب و المسلمين كدار أبي سفيان، فلا يتسلل إلى عقولكم كلاب ابن سبأ الإيرانيون ممن أطلقوا 
/">#اطردوا_السوريين_من_السعوديه".