عبوة ناسفة أم انتحاري.. ما حقيقة تفجير حماة؟

ميداني

الخميس 6 تموز 2017 | 5:25 مساءً بتوقيت دمشق

عبوة ناسفةحماةاعلام نظام الاسدنظام الاسد

  • عبوة ناسفة أم انتحاري.. ما حقيقة تفجير حماة؟

    بلدي نيوز - حماة (شحود جدوع)
    أفادت وسائل إعلامية موالية للنظام، بمقتل مدنيين اثنين وعنصر للنظام، وإصابة تسعة آخرين بجروح، اليوم الخميس، بانفجار عبوة ناسفة في كراج الانطلاق الغربي في مدينة حماة.
    وقالت مصادر موالية لنظام الأسد، أن انتحاريا فجر نفسه على مدخل كراج الانطلاق الغربي في حي باب طرابلس ما أدى إلى مقتل ثلاثة اشخاص، وإصابة تسعة آخرين.
    في حين ذكر مصدر من داخل محافظة حماة لبلدي نيوز بأن عبوة ناسفة في حاوية المهملات قرب المدخل الشمالي لكراج الانطلاق الغربي ما تسبب بمقتل سيدتين وعنصر للنظام، وإصابة آخرين.
    وأضاف المصدر بأنه لوحظ وجود سيارة إسعاف بالقرب من الكراج، وهرعت إلى مكان الانفجار لحظة حدوثه.
    بدوره، المسؤول في كتيبة الهندسة في الريف الشمالي محمد أبو أحمد، قال لبلدي نيوز "إن الصور الأخيرة التي تم تسريبها هي وجود عبوة ناسفة غير متفجرة في مكان الحادث، موضوع بجانبها جهاز تفجير عن بعد هو عبارة عن جهاز تحكم بستائر منزلية".
    وأضاف أبو أحمد، أن العبوة مغلفة بغلاف بلاستيكي يمنع عنها الرطوبة، ما يعني أنها غير مجهزة للاستعمال، بالإضافة كون الأحزمة الناسفة لا تستعمل فيها أجهزة تحكم وتكون موصولة بطريقة سلكية، كما لوحظ بحسب الصور أن العبوة غير منفجرة، داحضاً رواية النظام بقوله "مادام القتلى بحسب روايتهم على حاجز التفتيش لماذا لم يقتل سوى النساء وأين جثة الانتحاري وأين القتلى المفتشين".
    وأردف حديثه بأن العمل يحمل سمة استخباراتية من قبل الشبيحة، بسبب تهميشهم وتحويلهم عنوة إلى معارك تدمر، بالإضافة إلى امتعاظ الشبيحة من محافظ حماة وقائد الشرطة والأمن العسكري.

    عبوة ناسفةحماةاعلام نظام الاسدنظام الاسد