الجبهة الجنوبية تفشل محاولات النظام اقتحام بلدات درعا

الجبهة الجنوبية تفشل محاولات النظام اقتحام بلدات درعا
  • الأحد 19 تموز 2015

لقي عدد من عناصر قوات النظام مصرعهم اليوم (الاحد) بنيران تشكيلات الجيش الحر التابعة للجبهة الجنوبية بريف درعا، وذلك إثر محاولتهم اقتحام بلدتي ام ولد وكفر شمس.

قوات النظام معززة بميليشيات طائفية خرجت برتل من "مطار الثعلة العسكري" محاولة اقتحام بلدة ام ولد بريف درعا الشرقي، واستطاع الثوار اجبارهم على التقهقر، وكبدوهم خسائر في الأرواح والعتاد، لتعود إلى مواقع تمركزها في المطار.

وتعتبر بلدة "ام ولد" أقرب بلدة من محافظة درعا على مطار الثعلة العسكري كما أنها تبعد عن مدينة درعا قرابة 40 كيلو متر.

في السياق، قصف الثوار مراكز قوات النظام في المطار إثر تراجع القوات المهاجمة، وحققوا إصابات مباشرة، أسفرت عن قتلى وجرحى لميليشيات النظام، بحسب مراصد الثوار.

وحاولت قوات النظام والميليشيات التابعة لها اقتحام بلدة "كفر شمس" شمالي غرب مدينة درعا من ثلاث محاور مع تمهيد بالقصف المدفعي، حيث تمكن الثوار من صد الهجوم، ولم تصدر حصيلة نهائية لخسائر القوات المهاجمة.

من جهته، شن الطيران الحربي والمروحي عشرات الغارات بالبراميل والحاويات المتفجرة والصواريخ على بلدات ريف درعا، إضافة للقصف المدفعي، حيث استهدفت الغارات بلدات الجيزة والمسيفرة واليادودة والحارة وام ولد والكرك، سقط على إثرها شهداء وجرحى بينهم أطفال.