جوبر تطحن "الرابعة" والنظام يخرق اتفاق حمص

جوبر تطحن "الرابعة" والنظام يخرق اتفاق حمص
  • الأحد 6 آب 2017

بلدي نيوز-(التقرير اليومي)
قصفت قوات النظام ريف حماة وشرقي دمشق ما تسبب باستشهاد مدنيين وإصابة آخرين، فيما تكبدت قوات النظام خسائر فادحة في الأرواح خلال هجوم فاشل على حي جوبر وعين ترما شرقي دمشق.
في حلب، قصفت قوات النظام بالمدفعية بلدة خلصة بريف حلب الجنوبي، ما خلف دمارا بالممتلكات
فيما قصفت ميليشيا قسد بالمدفعية أطراف مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي.
إنسانياً، أعلنت إدارة معبر باب السلامة عن السماح للسوريين المقيمين بتركيا بالدخول إلى سوريا قبل العيد الأضحى بخمسة عشر يوماً وحتى شهر تشرين الثاني.
في حماة، استشهدت طفلة إثر قصف مدفعي من قوات النظام طال مدينة اللطامنة، كما استشهد مدني في قصف مماثل لعدد من قرى سهل الغاب.
في سياق متصل، شنت الطائرات الحربية لقوات النظام غارات مكثفة على قرى وبلدات ناحية عقيربات بريف حماة الشرقي ما تسبب بخسائر مادية ضخمة في المنطقة.
في حمص، قصفت قوات النظام المتمركزة في حاجز مؤسسة المياه بقذائف الدبابات مدينة الحولة بريف حمص الشمالي، في خرق لاتفاق حمص.
في سياق آخر، دمر تنظيم "الدولة" دبابتين وعربة شيلكا لقوات النظام غرب مدينة السخنة بريف حمص الشرقي، كما قصفت الطائرات الحربية مدينة السخنة بعشرات الغارات الجوية.

في دمشق، استشهدت طفلة ورجل وأصيب العشرات من المدنيين اليوم السبت، بقصف مدفعي وصاروخي مكثف لقوات النظام على الأحياء السكنية لحي جوبر، وبلدة عين ترما في الغوطة الشرقية بريف دمشق.
و في التفاصيل، أفاد مراسل بلدي نيوز في دمشق وريفها (مالك الحرك) أن مدنيين استشهدا وأصيب العشرات بجروح بقصف مدفعي وصاروخي مكثف لقوات النظام استهدف الأحياء السكنية لحي جوبر وبلدة عين ترما في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وعملت فرق الإنقاذ والإسعاف في الدفاع المدني على نقلهم إلى المشافي الميدانية القريبة من المنطقة المستهدفة.
في السياق ذاته، استهدفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة أحياء مدينة حرستا، وأطراف بلدة النشابية وأطراف بلدة جسرين في الغوطة الشرقية بريف دمشق بصواريخ الفيل ، ما تسبب بأضرار مادية كبيرة.
عسكريا، قتل عدد من عناصر قوات النظام أثناء محاولتهم التقدم على جبهة عين ترما بريف دمشق الشرقي، خلال الاشتباكات.
وأفاد مراسل بلدي نيوز بدمشق وريفها (طارق خوام)، أن اشتباكات اندلعت على جبهة عين ترما في محاولة جديدة من قبل قوات النظام والمليشيات المساندة لها اقتحام المنطقة والسيطرة عليها، إلا أن "فيلق الرحمن" تصدى لتلك المحاولة، ما أسفر عن مقتل عدد من عناصر قوات النظام وتدمير دبابة من نوع (T72) وعربة شيلكا.
وأضاف مراسلنا، أن قوات النظام استخدمت في هجومها كافة أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، حيث قصفت بالمدفعية الثقيلة وصواريخ أرض-أرض بلدة عين ترما، فضلاً عن غارات جوية للطائرات الحربية التابعة لقوات النظام استهدفت البلدة، بالتزامن مع تحليق لطائرات الاستطلاع فوق المنطقة.
إلى ذلك قصفت قوات النظام بالأسطوانات المتفجرة أطراف بلدة جسرين، ما أسفر عن دمار في الأبنية السكنية، بالتزامن مع استهداف بلدة حزة بالرشاشات من عيار 23ملم.