دفعة جديدة من اللاجئين السوريين تتجهز للخروج من عرسال.. ما هي وجهتهم؟

دفعة جديدة من اللاجئين السوريين تتجهز للخروج من عرسال.. ما هي وجهتهم؟
  • الجمعة 11 آب 2017

بلدي نيوز - (أحمد عبد الحق) 
تتحضر دفعة جديدة من اللاجئين السوريين في مخيمات عرسال، للخروج باتجاه منطقة الرحيبة في القلمون الشرقي بريف دمشق، وسط أوضاع إنسانية بالغة في الصعوبة بسبب ضعف التجهيزات اللازمة لخروجهم وتأمين مستلزماتهم.

وقالت مصادر خاصة لبلدي نيوز إن قرابة 3 آلاف شخص في مخيمات عرسال يتحضرون للخروج صباح غد السبت، إضافة لمجموعات من سرايا أهل الشام يبلغ تعدادهم قرابة 300 مقاتل، والوجهة منطقة الرحيبة في القلمون الشرقي.

وذكر المصدر أن هناك صعوبات كبيرة تواجه المهجرين في تأمين وسائل النقل اللازمة والاحتياجات الأساسية لجميع الراغبين بالخروج، حيث لم يتوفر إلا 15 حافلة لنقلهم، وقد يلجؤون للسيارات الخاصة التي سيحملون عليها ما لديهم من متاع.

ونوه المصدر إلى أن رحلة الخروج من عرسال حتى الرحيبة تستغرق قرابة 8 ساعات، تتطلب تأمين وجبات غذائية ومياه للعائلات لاسيما أن غالبيتهم أطفال ونساء وشيوخ، هذا عدا عن الاحتياجات التي يتطلبها المهجرون في مناطق نزولهم.

وكانت شهدت مخيمات عرسال قبل أكثر من شهر عمليات دهم واعتقال وقتل بحق اللاجئين السوريين نفذها الجيش اللبناني، مع استمرار التضييق على المهجرين لإجبارهم على الخروج باتجاه الأراضي السورية وقبول "المصالحات" مع النظام، ما دفع أكثر من 8 آلاف مهجر للخروج للشمال السوري وتليها دفعات هي الثانية لمنطقة الرحيبة.