الائتلاف الوطني يدين اغتيال متطوعي "القبعات البيضاء" في إدلب

الائتلاف الوطني يدين اغتيال متطوعي "القبعات البيضاء" في إدلب
  • السبت 12 آب 2017

بلدي نيوز – (خاص)
أدان الائتلاف الوطني السوري المعارض، اليوم السبت، الهجوم المسلح من قبل مجهولين على مركز الدفاع المدني في مدينة سرمين شرق إدلب.
وقال الائتلاف في بيان له، ندين هذا "الاعتداء الآثم بأشد العبارات، ويؤكد أنه يتابع الموقف بشكل مباشر، وسيعمل كل ما هو ممكن من أجل كشف تفاصيل الجريمة، والأيادي الحاقدة التي تقف وراءها، والتي ستقف عاجلاً أم آجلاً في قفص الاتهام لتنال ما تستحقه من عقاب، تماماً ككل من أجرم بحق المدنيين في سورية وكل من تلطخت أيديهم بدماء الأبرياء."
وشدد على أن، "ما جرى فجر اليوم السبت في بلدة سرمين بريف إدلب الشرقي جريمة رهيبة، وسابقة خطيرة، طالت عناصر من الدفاع المدني أثناء مناوبتهم في مركز عملهم".
وأفاد مراسل بلدي نيوز بريف إدلب، أن مجموعة من المسلحين قتلوا جميع العناصر المناوبين في المركز رمياً بالرصاص في الرأس، وسرقوا محتويات المركز من آليات ومعدات كاملة.
وذكر مراسلنا أسماء العناصر وهم: "عبدو حسن حاج خليل، وزياد قدحنو، وباسل قصاص، ومحمد ديب الهر، وعمر ابو زيد، وعنصرين من حمص".
وتداول ناشطون صورا لسيارات الدفاع المدني المسروقة، وهي مركونة على طرف أحد الطرق بعد حرقها، ما يؤكد أن الجريمة تمت عن سبق أصرار وترصد، وطالبوا بالقبض على الجناة وتقديمهم إلى العدالة.
يذكر أنها المرة الأولى في تاريخ الثورة السورية التي يتعرض لها مركز من الدفاع المدني لعملية قتل وسطو في محافظة إدلب.