القبض على مشتبه بقتل ناشطي "الرقة تذبح بصمت" في تركيا

القبض على مشتبه بقتل ناشطي "الرقة تذبح بصمت" في تركيا
  • الاثنين 14 آب 2017

بلدي نيوز - (متابعات)؛
أمر القضاء التركي باعتقال أحد المشتبهين بقتل الناشطين السوريين (إبراهيم عبد القادر، وفارس حمادي)، نهاية تشرين الأول الماضي في ولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا.
وذكرت مصادر أمنية تركية اليوم الاثنين، أن الشرطة ألقت القبض على (معاذ الحسين) بعد رصده من خلال فحص أشرطة كاميرات المراقبة عند دخوله تركيا قبل ثلاثة أيام بطريقة غير شرعية.
وكان عبد القادر وحمادي وصلا إلى تركيا قبل عامين من مدينة الرقة، حيث استقرا في مدينة أورفة، وبدأا يصدران صحيفة أسبوعية باللغة العربية باسم "عين على الوطن"، كما نشطا في العمل لصفحة "الرقة تذبح بصمت" لرصد انتهاكات تنظيم "الدولة" والميليشيات الكردية وقوى التحالف بحق المدنيين في المدينة وريفها.
وفي 29 تشرين الأول 2015 قتلا ذبحًا بالسكين على يد مجهولين في منطقة "خليلية" بمدينة أورفة وسط تركيا، وبعد إجراء الشرطة التركية تحليلًا على تسجيلات كاميرات المراقبة بمركز المدينة وفي المنطقة الحدودية، تبين أن (معاذ) هو أحد المتورطين في قتل الصحفيين، وأنه فرّ إلى سوريا عقب الحادث.
وأمرت محكمة تركية باعتقال الحسين بتهمة "القتل العمد"، في حين ما تزال الشرطة تبحث عن متورطين آخرين في القضية نفسها.