الشبيحة يقتلون ضابطاً في أمن النظام الجنائي بمصياف

ميداني

الخميس 17 آب 2017 | 12:28 صباحاً بتوقيت دمشق

حماةمصيافميليشيا الدفاع الوطنيالامن العسكريقتلى نظام الأسدسوريامناطق سيطرة النظام

  • الشبيحة يقتلون ضابطاً في أمن النظام الجنائي بمصياف

    بلدي نيوز - ريف حماة (مصعب الأشقر) 
    قتل ضابط وعنصر من "الأمن الجنائي" التابع للنظام، خلال اشتباكات مع ميليشيا الدفاع الوطني (الشبيحة) في مدينة مصياف بريف حماة الغربي، ليلة أمس الأربعاء. 
    وقالت "تنسيقية مصياف" المعارضة أن اشتباكاً مسلحاً دار في مدينة مصياف خلال مداهمة مفرزة الأمن الجنائي لمنازل مطلوبين من الشبيحة، ما أدى إلى مقتل ضابط وعنصر من المداهمين.
    وأضافت التنسيقية في منشور على صفحتها في فيسبوك، عند مداهمة الأمن الجنائي بمدينة مصياف لمنازل شبيحة مطلوبين لأجهزة الأمن، أقدم عدد من الشبيحة على فتح النار على عناصر الدورية، إضافة لإلقاء القنابل عليهم، الأمر الذي تسبب بمقتل رئيس قسم الأمن الجنائي بالمدينة برتبة نقيب تعود أصوله إلى مدينة ادلب ومقيم في مدينة حلب.
    من ناحية أخرى، نشرت صفحة أخبار مصياف الموالية، أن النقيب "محمد درويش" رئيس قسم الأمن الجنائي قتل مع عنصر بنفس القسم على يد المدعو "محمد حسين علوش"، إثر إلقاء الأخير قنابل على الدورية التي كانت تنوي اعتقاله مع عدد من المطلوبين للدولة، حسب وصف الصفحة.
    وعبّر موالون عن استنكارهم للضجّة الإعلامية التي حدثت لمقتل ذلك النقيب، واصفين إياه بأنه مهما قدّم يبقى من إدلب التي قتل فيها أبنائهم لتحريرها من المسلحين مرات عدة.
    الجدير ذكره، أن المناطق الموالية وخاصة الساحلية منها أصبحت مرتعاً للمسلحين والشبيحة، مما أثر سلبا على أمن تلك المناطق، الأمر الذي تسبب بفلتان أمني، في مناطق يعتبر فيها النظام السلطة الوحيدة، وكان آخرها في محافظة طرطوس منذ حوالي ثلاثة أسابيع، إذ أقدم مسلحون على اقتحام مركز تجاري خاص وسرقة مبلغ مالي ضخم يقدر بأكثر من 10 ملايين ليرة سورية، فضلا عن محاولة اقتحام منزل صاحب المركز ورمي قنابل على أفراد عائلته.

    حماةمصيافميليشيا الدفاع الوطنيالامن العسكريقتلى نظام الأسدسوريامناطق سيطرة النظام