"الفيلق" ينشر حصيلة خسائر النظام خلال 62 يوما من المعارك والمفاوضات

"الفيلق" ينشر حصيلة خسائر النظام خلال 62 يوما من المعارك والمفاوضات
  • الثلاثاء 22 آب 2017

بلدي نيوز - (مالك الحرك) 
نشر "فيلق الرحمن" العامل في الغوطة الشرقية، اليوم الثلاثاء، حصيلة خسائر قوات النظام والميليشيات المختلفة بينها الفرقة الرابعة، خلال 62 يوماً من المعارك المستمرة؛ على جبهات حي جوبر الدمشقي وبلدة عين ترما في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وجاء في الحصيلة التي نشرها "الفيلق" على موقعه عبر الإنترنت، أنه تمكن من قتل أكثر من 335 عنصراً، وجرح أكثر من 800 آخرين، بينهم 18 ضابطاً برتب مختلفة.

كما تمكن من تدمير وعطب 4 عربات شيلكا، و27 دبابة بأنواع مختلفة و6 عربات BMP و8 بلدوزرات وأربع عربات جيفوزديكا، و3 منصات فيل، وتمكنوا أيضاَ من أسر عنصر واحد لقوات النظام، ونصب 5 كمائن، وتدمير 7 مدافع عيار 23، و3 رشاشات عيار 14.5.

وقال (أبو نعيم يعقوب) المتحدث باسم فيلق الرحمن في الداخل ضمن مؤتمر صحفي عقد يوم أمس الاثنين، إن المعركة التي خاضوها في صد قوات النظام على حي جوبر وبلدة عين ترما، جاءت بعد جولة سياسية رفضوا فيها التوقيع على اتفاق "خفض التصعيد" في المنطقة، حتى يتم التعديل على عدة بنود.

وأوضح (يعقوب) أن البنود التي طلبوا تعديلها كانت استثناء عدة مناطق منها حي جوبر وأجزاء من مدينة عربين، وأن فشل الجولة الأولى دفعت روسيا لإعطاء النظام الضوء الأخضر لمحاولة السيطرة على حي جوبر وأجزاء من بلدة عين ترما عسكريا، إلا أنها فشلت في جولتها العسكرية أيضاً.

وأضاف (يعقوب) أن روسيا حاولت مرة أخرى ضمن جولة سياسية إرغام الفيلق على التوقيع دون تعديل الاتفاق، إلا أنه رفض مرة أخرى، ما جعلها تدفع بالفرقة الرابعة للمعركة، مراهنة على نصرها قبل بدء هجومها، وقال (يعقوب) "الحمد لله ثبت أبطال الفيلق في وجه الحملة ولم يستطع عناصر النظام التقدم سوى بعض النقاط جهة عين ترما والتي كانت تفصل بيننا".

ونوه (يعقوب) إلى أن فرقة النظام الرابعة وحرسه الجمهوري فشلوا أيضاً في هجومهم بعد محاولات لأكثر من 60 يوماً كبدوا فيها خسائر كبيرة بالعتاد والسلاح، ما أجبر روسيا على الخضوع لتعديلاتنا على بنود الاتفاق، "من دون أن نخسر شبراً واحداً من أرض الغوطة"، حسب تعبيره.