الطيران الروسي يستهدف مسجدا بريف إدلب أثناء خروج المصلين

الطيران الروسي يستهدف مسجدا بريف إدلب أثناء خروج المصلين
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – إدلب (صالح أبو اسماعيل)
أصيب أربعة مدنيين بجروح، اليوم الجمعة، إثر استهداف الطيران الروسي بعدة غارات بلدة الناجية بريف إدلب الغربي.
الطائرات الروسية استهدفت البلدة بخمس غارات، استهدفت اثنان منها أحد المساجد أثناء خروج المصلين من صلاة الجمعة، ما أسفر عن إصابة أربعة مدنيين بجروح أحدهم  إصابته خطيرة نقل إلى المشافي التركية، كما خلف القصف دماراً كبيراً في الأبنية السكنية والمسجد في البلدة.
وتبع الغارات الجوية قصف بالصواريخ العنقودية مصدره قوات النظام المتمركزة في قمة النبي يونس في جبل الأكراد بريف اللاذقية.
في السياق، جرح عدد من المدنيين بجروح بعضها خطرة جراء قصف طيران الاحتلال الروسي حرش الصابية قرب بلدة الهبيط بريف إدلب الجنوبي.
كما تعرضت بلدة احسم وقرية البارة لقصف جوي من الطيران الروسي، اقتصرت أضراره على الماديات بالتزامن مع قصف صاروخي من معسكر جورين في سهل الغاب بريف حماة الغربي على نفس المناطق المستهدفة.
إلى ذلك، استشهد اثنان من الثوار وأصيب ثلاثة آخرين، إثر انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم على أوتوستراد  دمشق - حلب قرب سراقب أثناء توجههم إلى ريف حلب الجنوبي، وتعتبر هذه الحادثة العاشرة من نوعها في نفس المنطقة منذ شهر تقريباً.