بعد مجزرة دوما.. طيران الروس والأسد يواصلان قتل المدنيين في الغوطة الشرقية

بعد مجزرة دوما.. طيران الروس والأسد يواصلان قتل المدنيين في الغوطة الشرقية
  • الثلاثاء 15 كانون الأول 2015

بلدي نيوز – ريف دمشق (طارق خوام)
استشهد خمسة مدنيين، وأصيب آخرون بجروح، اليوم الأحد، جراء استهداف الطيران الحربي مدينة سقبا بريف دمشق الشرقي.
وشن طيران الروس والأسد عدة غارات على المدينة، أطلقت خلالها عدة صواريخ، ما أدى لاستشهاد خمسة مدنيين، وإصابة أكثر من 50 آخرين بجروح متفاوتة بعضها خطرة، وما تزال الفرق الطبية وفرق الدفاع المدني تحاول انتشال الضحايا من تحت الأنقاض، فضلاً عن تدمير عدد من المنازل والمحال التجارية.
في السياق، استشهد ثلاثة مدنيين بينهم أطفال، وأصيب آخرين، إثر شن الطيران الحربي تسع غارات جوية على الأحياء السكنية في مدينة عربين، في حين استشهد رجل وزوجته في بلدة النشابية.
كما تعرضت مدن وبلدات حمورية وكفر بطنا و زملكا و عين ترما, ما أسفر عن سقوط عدد كبير من الجرحى.
وأكد ناشطون أن عدد الغارات الجوية على مدن وبلدات الغوطة الشرقية تجاوز 80 غارة، ومازال الطيران الحربي يحلق في سماء الغوطة الشرقية.
في سياق متصل، ارتفعت حصيلة شهداء المجزرة التي ارتكبها طيران الأسد ومدفعيته في مدينة دوما إلى أكثر من خمسين شهيداً وأكثر من 100 جريح، بعضهم حرجة، ما قد يرفع من حصيلة الشهداء.