جنرالات إيرانيون يستقبلون جثث قتلاهم بأزهار "معفشة"

جنرالات إيرانيون يستقبلون جثث قتلاهم بأزهار "معفشة"
  • الخميس 21 ايلول 2017

بلدي نيوز - (عمر حاج حسين) 
تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لمسؤولين وجنرالات إيرانيين، أثناء استقبال جثامين عناصر قتلوا على جبهات سوريا، حاملين "باقات ورد" قطفت من حديقة المطار.
وأظهرت الصور عدّة ضباط كبار يحملون وروداً متشابهة، كانت قد قطفت من حديقة المطار، بغية عدم دفع أي نقود لشراء تلك الأزهار.
وأثارت تلك الصور سخرية الناشطين الإعلاميين والسوريين، حيث تستقبل المطارات الإيرانية بشكل شبه يومي جثامين العديد من القتلى، بعضهم يتم نشر أسمائهم على وكالاتهم الاعلامية، والبعض الآخر لا ينشر اسمه لعدم التعرف على جثته ورتبته العسكرية، الأمر الذي يكشف طريقة استغلال الجنرالات والمسؤولين الإيرانيين شباب إيران والمرتزقة التابعة لهم من الأفغان والباكستانيين وقيمتهم الحقيقية.
يشار إلى أن آخر دفعة للقتلى قد وصلت إلى إيران في مطلع هذا الشهر، وذلك أثناء احتدام المعارك في ريف مدينة حمص، وعثور الميليشيات الإيرانية على جثامين ضابطين قتلا منذ سنتين على يد الثوار في منطقة خان طومان بريف مدينة حلب.
ويزج الحرس الثوري الإيراني بآلاف المقاتلين تحت ألوية مختلفة للقتال إلى جانب النظام السوري، ويعد أبرز تلك الميليشيات "لواء فاطميون" الذي يبلغ عدده قرابة 20 ألف مقاتل جلهم من الأفغان، ويتقاضى كل منهم راتبا شهريا يتراوح من 300 إلى 600 دولار أمريكي.