المعلم يحذر "ب ي د": الدعم الأمريكي لن يكون أبديا

المعلم يحذر "ب ي د": الدعم الأمريكي لن يكون أبديا
  • الخميس 12 تشرين الاول 2017

بلدي نيوز - (متابعات) 

قال وزير خارجية النظام وليد المعلم، إن الأكراد ينافسون جيش الأسد في السيطرة على المناطق النفطية في ديرالزور شرقي سوريا. 

وحذر المعلم الأكراد خلال اجتماعه بنظيره الروسي سيرغي لافروف أن "الدعم الأميركي لن يكون أبدياً"، مضيفا أن "الجيش في معركة حقيقية ضد الأكراد للسيطرة على المناطق المنتجة للنفط".

تصريح المعلم جاء بعد التقدم الذي أحرزته ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية "قسد" –التي يهيمن عليها حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي (ب ي د)- غرب دير الزور منذ مطلع سبتمبر بدعم من الولايات المتحدة الأميركية، وذلك باتجاه المنطقة الشمالية الشرقية من مدينة دير الزور المتاخمة للمنطقة الشرقية من الحدود العراقية.

وبحسب وكالة "الأناضول"، فإنّ قوات سوريا الديمقراطية باتت تسيطر على مساحة 56 كيلو متراً من المدينة، موضحة أنّ عدد حقول النفط التي تحتوي المدينة عليها هو 11 حقلاً.

وتشهد دير الزور التي تضم أكبر حقول النفط في سوريا، صراعاً بين تنظيم "الدولة" وميليشيات "قسد" بدعم من التحالف الدولي وقوات النظام بدعم من إيران وروسيا.

وتتسابق قوات النظام وميليشيات "قسد" على السيطرة على الدير الزور، التي تعتبر أخر معقل لتنظيم "الدولة" في سوريا.