"تحرير الشام" تستعيد قرى من تنظيم "الدولة" شرق حماة

"تحرير الشام" تستعيد قرى من تنظيم "الدولة" شرق حماة
  • الخميس 12 تشرين الاول 2017

بلدي نيوز - ريف حماة (خاص)
استعادت "هيئة تحرير الشام" السيطرة على قرى عدة بريف حماة الشرقي، فجر اليوم الخميس، بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة".
وفي التفاصيل، أفاد مراسل بلدي نيوز بريف حماة (أحمد العلي)، أن "هيئة تحرير الشام" شنت هجوما على المناطق التي تقدم إليها عناصر تنظيم "الدولة" منذ خمسة أيام بريف حماة الشرقي، حيث دارت اشتباكات بين الطرفين بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة على عدة محاور، استطاعت الهيئة استعادة السيطرة على قريتي السكري والكهف وتلة أبو كهف.
وقال "أبو الزبير الشامي" قائد غرفة العمليات في ريف حماة الشرقي لهيئة تحرير الشام لوكالة "إباء" التابعة للهيئة، تمكن مقاتلو الهيئة من استعادة السيطرة على قريتي أم ميال وقرية الطليحان وتلتها الاستراتيجية في ريف حماة الشرقي، مساء أمس الأربعاء، كما بسطوا سيطرتهم على التلال المحيطة بها بعد دحر عناصر جماعة "الدولة" من تلك المناطق.
وأضاف أبو الزبير، بأنهم قتلوا 46 عنصرا للتنظيم خلال المعارك الجارية منذ خمسة أيام، وبأنهم لن يتوقفوا حتى تحرير جميع القرى التي سيطر عليها تنظيم الدولة.
وكانت هيئة تحرير الشام استعادت السيطرة يوم الاثنين الفائت، على قرى المسلوخية وقصر بن وردان والسماقية والتفاحة بريف حماة الشرقي، بعد سيطرة التنظيم عليها لساعات.
الجدير بالذكر أن تنظيم "الدولة" كان سيطر على عدة قرى في ريف حماة الشرقي يوم الأحد الماضي، بعد خروجهم من ناحية عقيربات باتجاه المحرر في ريف حماة الشرقي، دون أن يتعرضوا لأي قصف أو اشتباك مع قوات النظام، على عكس ما كان يتعرض له المدنيون النازحون من منطقة عقيربات من قصف واستهداف لطريقهم والذي راح ضحيته العشرات من الشهداء.