بشار الأسد مستعد لـ"طي صحفة الماضي".. مع من؟

بشار الأسد مستعد لـ"طي صحفة الماضي".. مع من؟
  • الثلاثاء 21 تشرين الثاني 2017

بلدي نيوز – (خاص)
أبدى رئيس النظام "بشار الأسد" خلال لقائه الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" في مدينة "سوتشي" الروسية، استعداده لطي صفحة الماضي والدخول في حوار مع الأطراف المعنية بالسلام والاستقرار في سوريا.
وأكد "الأسد" حسب موقع فضائية "روسيا اليوم" الناطقة بالعربية، أن "الحكومة السورية حريصة على التقدم في الحل السياسي، خاصة بعد أن حققت قوات الجيش السوري بمساندة القوات الجوية الروسية، انتصارات في حربها ضد الإرهاب".
وأضاف رأس النظام: "نحن لا نريد الالتفات إلى الوراء، ونرحب بجميع من يريدون تسوية سياسية، ونحن جاهزون لإجراء حوار معهم".
ولم يحدد "الأسد" من هي الأطراف المقصودة في كلامه، إذا كانت أجسام المعارضة السياسية السورية، أو الدول الإقليمية المؤثرة التي غيرت بشكل نسبي مواقفها المعلنة، بالتقارب مع الرؤية الروسية للحل في سوريا، خصوصاً تركيا والمملكة العربية السعودية.
يُذكر أن الائتلاف الوطني السوري أدان اليوم عبر بيان رسمي، التصريحات التي أدلى بها وزير خارجية روسيا بشأن المشاركين في مؤتمر قوى الثورة والمعارضة السورية في الرياض، الذي تنطلق أعماله الأربعاء (٢٢ تشرين ثاني)، مؤكداً أن تلك التصريحات مرفوضة ومحل استهجان.
وأكد بيان الائتلاف أن "المؤتمر شأن سوري، وحضوره يخص السوريين وحدهم، باستضافة كريمة من قبل المملكة العربية السعودية".
وجاء بيان الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية رداً على تصريحات وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الأرمني "إدوارد نالبانديان" أعلن فيه مساندته للجهود التي تبذلها السعودية الهادفة إلى توحيد المعارضة السورية.
وعلّق "لافروف" على استقالة رئيس الهيئة العليا للمفاوضات "رياض حجاب" وعدد من المعارضين مثل "رياض نعسان آغا" و"سهير الأتاسي" و"سالم المسلط" من الهيئة العليا للمفاوضات، قائلاً "إن خروج الشخصيات المتطرفة من المعارضة السورية سيساعد على توحيدها".