مقتل قيادي في مليشيا "النمر" وقوات النظام تسيطر مجددا على "القورية"

ميداني

الأربعاء 29 تشرين الثاني 2017 | 7:3 مساءً بتوقيت دمشق

ميليشيا النمرسهيل الحسنبلدة العشارةريف دير الزور الشرقيدير الزور

  • مقتل قيادي في مليشيا

    بلدي نيوز - (كنان سلطان) 
    لقي قائد مجموعات الاقتحام، في "فرقة الفهود الرابعة" التابعة لمليشيا قوات "النمر"، التي يقودها العقيد (سهيل الحسن)، لقي مصرعه على أطراف بلدة (العشارة) بالريف الشرقي لدير الزور، خلال مواجهات مع تنظيم "الدولة".
    وكانت هذه الميليشيا خسرت قبل يومين، أحد قيادتها في معارك دير الزور. وعن حجم الخسائر التي منيت بها هذه الميليشيا، كان قيادي في ميليشيات "النمر" قال في منشور له على صفحته في فيسبوك "تكبدت قواتنا أثناء تحرير المنطقة الواقعة بين (الصالحية والعشارة) 250 شهيد وأكثر من 280 جريح"، وأشار في منشوره، إلى أن تعداد هذه القوات الفعلي هو 600 عنصر، و400 غيرهم تكملة عدد، وبحسبة بسيطة تكون هذه المليشيا باتت تقاتل بنحو مئة عنصر فقط.
    وفي سياق قريب؛ أعلنت قوات النظام، سيطرتها مجددا على بلدة (القورية) شرقي دير الزور، بعد معارك مع تنظيم "الدولة"، الذي كان قد استردها قبل أيام قليلة، وكبد النظام خسائر كبيرة.
    هذا وتدور مواجهات عنيفة بين الجانبين، في مدينة (العشارة)، بالتزامن مع قصف مدفعي لقوات النظام وميليشياته، وآخر جوي للطائرات الروسية، حيث يسعى النظام للسيطرة على المدينة.

    ميليشيا النمرسهيل الحسنبلدة العشارةريف دير الزور الشرقيدير الزور