فتح معبر تجاري ومدني يصل مناطق النظام بدرع الفرات في حلب

فتح معبر تجاري ومدني يصل مناطق النظام بدرع الفرات في حلب
  • الخميس 7 كانون الأول 2017

بلدي نيوز - ريف حلب (عمر حاج حسين)
تعتزم فصائل الجيش السوري الحر، فتح معبر تجاري ومدني يصل المناطق الواقعة تحت سيطرة فصائل "درع الفرات" شمال حلب وبين مناطق قوات النظام، في محيط مدينة الباب بريف حلب الشرقي.
وأفاد قائد قطاع مدينة الباب بريف حلب الشرقي الملقب "أبو صطيف أنصار" في تصريح خاص لبلدي نيوز، أن المعبر سيتم افتتاحه في الأيام القليلة القادمة، في فترة لا تتجاوز الثلاثين يوماً.
وأشار إلى أن "الجيش السوري الحر" بدأ أمس الأربعاء، بحملة تنظيف الطريق الواصل لمعبر مدينة الباب، والذي يبعد عن المدينة ثلاثة كيلو مترات فقط، وأضاف أن المدنيين سيعبرونه بشكل مجاني بدون إتاوات.
وأردف القيادي، أن هناك وسيطا بين الجيش السوري الحر (فرقة السلطان مراد) وقوات النظام، دون توضيح تفاصيل وبنود الاتفاق بين الطرفين. واعتبر أن هذه الخطوة جاءت للتخفيف عن المدنيين، جراء ما يتعرضون له من ابتزاز عند المرور إلى مناطق النظام عبر حواجز قوات سوريا الديمقراطية "قسد" لا سيما في مناطق عفرين ومنبج.
وأكد القيادي، أن أهمية فتح المعبر تكمن في حرمان قوات سوريا الديمقراطية "قسد" من عائدات الرسوم المفروضة على التجار والمدنيين، وأن المنطقة الواقعة شمال حلب ستنتعش تجارياً.
ويعبر المدنيون والتجار في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر إلى مناطق خاضعة لقوات النظام عبر طريقي "منبج - حلب" أو "عفرين - حلب"، وكلاهما يمران بمناطق خاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" ويضطرون في كل مرة لدفع "إتاوات" على الحواجز.