النظام يحشد في "مثلث الموت" ويخرق "خفض التصعيد" بدرعا

تقارير

الاثنين 11 كانون الأول 2017 | 5:47 مساءً بتوقيت دمشق

نظام الاسددرعااتفاق خفض التصعيدالجنوب السوريقوات الاسد

  • النظام يحشد في

    بلدي نيوز – درعا (حذيفة حلاوة)
    قصفت قوات النظام مساء اليوم الاثنين، أحياء مدينة درعا بصاروخي "فيل"، في أول خرق من نوعه منذ بدء تنفيذ اتفاق "خفض التصعيد" في الجنوب السوري في شهر تموز الماضي.
    وتزامن القصف مع وصول تعزيزات عسكرية كبيرة لقوات النظام والميليشيات المساندة لها خلال اليومين الماضيين إلى قطعه العسكرية وقواعد في ريف درعا الشمالي وسط أنباء عن تحضير النظام لمعركة استراتيجية هناك.
    وقامت قوات النظام خلال الأيام القليلة الماضية باستقدام تعزيزات عسكرية كبيرة إلى منطقة "مثلث الموت" وكتيبة جدية الملاصقة لمناطق المعارضة، كان من تلك التعزيزات عدد كبير من الدبابات والمدافع والعناصر من قوات النظام وميليشياته بحسب ناشطين من المنطقة.
    هذا وقد سبق هذه التعزيزات حديث عن وصول ميليشيات إيرانية إلى مناطق ريف القنيطرة الشمالي ومدينة البعث تحت غطاء قوات النظام، حيث تعتبر هذه المنطقة ملاصقة جغرافياً لريف درعا الشمالي.
    هذا وقد أشارت صحيفة إيرانية منذ أيام إلى قرب فتح النظام معركة في ريف درعا الشمالي تهدف إلى الوصول لتل ومدينة الحارة الاستراتيجي، بالإضافة إلى السيطرة على بلدة زمرين الملاصقة له بريف درعا، فيما تتحدث مصادر أخرى عن أن القوات الجديدة هدفها بيت جن لحسم المعركة عسكرياً هناك.
    محافظة درعا شهدت خلال الأشهر الماضية سعياً من الميليشيات الإيرانية للتمركز في محافظة درعا عن طريق إنشاء لواء ما يسمى 313 الموالي لإيران، وسبقه وصول ما يزيد عن 200 عنصر تابعين لحزب الله إلى مدينة أزرع بريف درعا الشمالي والخاضعة لسيطرة النظام.

    نظام الاسددرعااتفاق خفض التصعيدالجنوب السوريقوات الاسد