"السورية لحقوق الإنسان" توثق استشهاد 3271 مدنياً في معركة الرقة

تقارير

الخميس 14 كانون الأول 2017 | 11:50 صباحاً بتوقيت دمشق

الشبكة السورية لحقوق الانسانالرقةضحايا مدنيينمعركة الرقةقسدالتحالف الدوليامريكاتنظيم الدولة

  • بلدي نيوز - (عبد الكريم الحلبي)
    وثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" مقتل 3271 مدنياً بينهم 562 طفلاً، وتشرد قرابة نصف مليون شخص، في معركة السيطرة على مدينة الرقة، التي شنتها "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في حزيران الماضي، بدعم من التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة"، والذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.
    وقال الشبكة أن مدينة الرقة شهدت معركتين واسعتين في غضون عام واحد وكانت المعركة الأولى قد شنتها "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) مدعومة بقوات التحالف الدولي، وهدفت إلى السيطرة على معظم محافظة الرقة، فيما شنت قوات النظام بدعم روسي المعركة الثانية، بهدف السيطرة على الريف الشرقي الواقع جنوب الفرات.
    وسجلت الشبكة في المعركة الأولى بين 6/تشرين الثاني/2016 حتى 19 تشرين الأول /2017 مقتل 2323 مدنيا بينهم 543 طفلا و346 سيدة، كما سجلت ما لا يقل عن 99 مجزرة على يد التحالف الدولي و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، وتنظيم "الدولة".
    كما وثقت الشبكة في المدة ذاتها ما لا يقل عن 100 حادثة اعتداء على مراكز حيوية مدنية، على يد قوات التحالف الدولي و(قسد) وتنظيم "الدولة".
    كما تعرض سكان محافظة الرقة إلى عمليات اعتقال ما لا يقل عن 1896 بينهم 28 طفلاً، و33 سيدة، نفذتها "قوات سوريا الديمقراطية"، بحجة الانتماء إلى تنظيم "الدولة" وفصائل المعارضة المسلحة.
    فيما اعتقل التنظيم ما لا يقل عن 617 شخصا، بينهم 9 أطفال و11 سيدة، واستهدفت الاعتقالات المدنيين الذين يحاولون النزوح من مناطق تنظيم "الدولة".
    وسجلت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في المعركة الثانية على مدينة الرقة، التي استهدفت ريف الرقة الشرقي الواقع جنوب نهر الفرات، استشهاد 48 مدنيا بينهم 19 طفلاً و8 سيدات، إضافة إلى ما لا يقل عن 5 مجازر على يد قوات النظام وداعمه الروسي، بين منتصف تموز/2017 وبداية تشرين الاولى/2017، إضافة إلى 11 حالة اعتداء على مراكز حيوية مدنية، نفذتها قوات النظام وروسيا، وجميع هذه الهجمات تسببت في فرار ما لا يقل عن 120 نسمة.
    وسيطرت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على مدينة الرقة منذ شهرين، على أكبر معاقل تنظيم "الدولة" في سوريا، بدعم عسكري ولوجستي من التحالف الدولي، عقب قرابة 4 شهور من المعارك، راح ضحيتها آلاف المدنيين بين شهيد وجريح ومشرد، ودمار معظم الأبنية السكنية والتجارية وجميع البنى التحتية في المدينة.

    الشبكة السورية لحقوق الانسانالرقةضحايا مدنيينمعركة الرقةقسدالتحالف الدوليامريكاتنظيم الدولة