الكشف عن مجزرة روسية بدير الزور.. والمعارك مستمرة شرق إدلب

بلدي اليوم

الخميس 21 كانون الأول 2017 | 10:30 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحلبحماةحمصالرقةدير الزوردمشقدرعاريف دمشق

  • بلدي نيوز – (التقرير اليومي)

    ففي حلب شمالاً، قصفت قوات النظام بالصواريخ محيط بلدة الليرمون شمال مدينة حلب دون ورود أنباء عن إصابات.
    وفي إدلب، تصدت فصائل المعارضة لمحاولة تقدم لقوات النظام والميليشيات الطائفية التابعة لها، على قرية المشيرفة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، بعد اشتباكات عنيفة منذ صباح اليوم الخميس، دون تقدم لأي طرف على حساب الآخر، وتمكنت فصائل المعارضة من قتل وجرح أكثر من عشرة عناصر لقوات النظام، في الاشتباكات الدائرة بينهما.
    إلى ذلك، استهدفت فصائل المعارضة بقذائف الهاون تجمعات قوات النظام والميليشيات التابعة لها في قريتي أم تريكية وتل خنزير بريف إدلب الجنوبي الشرقي صباح اليوم.
    وفي السياق، قصف الطيران الحربي الروسي بعدة غارات متتالية قرى أبو دالي والمشيرفة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، تبعها قصف بقذائف المدفعية الثقيلة من قبل حواجز النظام المتمركزة بريف حماة الشمالي الشرقي على القرى ذاتها.
    إلى ذلك، قصفت قوات النظام المتمركزة في بلدة جورين بريف حماة براجمات الصواريخ بلدة كفرعويد بريف إدلب الجنوبي، ما تسبب بوقوع أضرار مادية جسيمة في الممتلكات الخاصة والعامة دون تسجيل إصابات في صوف المدنيين.
    بالانتقال إلى حماة، استشهد مدني وأُصيب آخرون بجروح، إثر قصف صاروخي لقوات النظام والميليشيات التابعة لها، على مدينة اللطامنة بريف حماة، صباح الخميس.
    وأفاد مراسل بلدي نيوز بريف حماة (مصعب الأشقر)، أن قوات النظام وميليشياتها، قصفت صباح اليوم براجمات الصواريخ مدينة اللطامنة، ما أسفر عن استشهاد مدني وإصابة عدد من المدنيين بجروح متفاوتة، فضلاً عن دمار أصاب منازل المدنيين وممتلكاتهم.
    وفي السياق، شنت الطائرات الحربية الروسية غارات جوية عدة، بالصواريخ شديدة الانفجار، استهدفت بها قرى (بيوض، ومويلح، وأبو لفة، وأبو كهف، وأبو عجوة، والشاكوزية، وأم ميال) بريف حماة الشرقي، ما تسبب بدمار أصاب المناطق المستهدفة.
    وتتعرض مدينة اللطامنة بريف حماة، لحملة قصف غير مسبوقة، منذ عدة أيام، حيث تتناوب الطائرات الروسية والتابعة للنظام في قصف المدينة، وسط قصف مدفعي وصاروخي مكثف على أحياء المدينة.
    جنوباً في دمشق وريفها، استشهد مدني قنصاً، اليوم الخميس، برصاص قوات النظام في مدينة كفر بطنا بريف دمشق الشرقي، فيما أصيب عدد من المدنيين بقصف مدفعي للنظام على مدينة دوما بريف دمشق الشرقي .
    وأفاد مراسل شبكة بلدي نيوز في دمشق وريفها (طارق خوام) أن مدنياً استشهد برصاص قناصة قوات النظام في مدينة كفر بطنا.
    وقصف الطيران التابع لقوات النظام بالقنابل الأبنية السكنية في مدينة زملكا.
    وأضاف مراسلنا أن قوات النظام قصفت بالمدفعية مدينة دوما، ما أسفر عن إصابة عدد من المدنيين بجروح، كما قصفت قوات النظام بالمدفعية بلدة الزريقية.
    وفي المنطقة الشرقية، ومن دير الزور؛ كشف ناشطون عن مجزرة جديدة ارتكبتها طائرات روسية، قبل يومين، راح ضحيتها عائلة كاملة، جراء استهدافها بلدة (الشعفة) بريف مدينة البوكمال، شرقي سوريا.
    وأفادت مصادر إعلامية محلية، أن طائرات روسيا استهدفت بلدة (الشعفة) التابعة لمدينة (البوكمال) المتاخمة للحدود العراقية شرقي دير الزور، بعدة غارات، حيث تركز القصف على منازل المدنيين، قبل يومين.
    وأشارت المصادر إلى أن تسعة مدنيين استشهدوا، جراء هذه الغارات، وهم أفراد عائلة واحدة، حيث وثق نشطاء من المحافظة أسماء الضحايا وهم (طاهر خليل الزكية وزوجة طاهر خليل الزكية، وقصي خليل الزكية)، وستة أطفال هم أبناء (طاهر خليل الزكية).
    وقالت شبكة "فرات بوست" الإعلامية المحلية، أنه سجل خمسة حالات اغتصاب بحق فتيات وسيدات، عدن مؤخرا إلى بلداتهن بريف دير الزور عقب سيطرة النظام وقوات سورية الديمقراطية على ريف المحافظة، وتوزعت حالات الاغتصاب بين مقاتلي قوات النظام، والمليشيات المذهبية التي تسانده، وعناصر "قسد".
    وسيطرت قوات النظام والميليشيات التابعة لها، اليوم الخميس، على الشريط النهري في ريف مدينة البوكمال الحدودية، بريف دير الزور الشرقي.
    وأفادت مصادر محلية، أن قوات النظام والميليشيات الداعمة لها سيطرت على الشريط النهري بريف البوكمال، على الحدود السورية العراقية، وسط توقف جزئي للاشتباكات مع تنظيم "الدولة"، وهدوء نسبي يعم المنطقة.

    ادلبحلبحماةحمصالرقةدير الزوردمشقدرعاريف دمشق