خطف وقتل في مناطق "قسد".. والتنظيم يعدم رجلين بدير الزور

تقارير

الجمعة 12 كانون الثاني 2018 | 5:59 مساءً بتوقيت دمشق

وحدات الحماية الكرديةقسدريف ديرالزور الشرقيدير الزور

  • خطف وقتل في مناطق

    بلدي نيوز – (كنان سلطان)
    تشهد مناطق سيطرة قوات سورية الديمقراطية "قسد"، حالة من الانفلات الأمني وزيادة في نسبة الجريمة في ريف دير الزور الشمالي والشرقي، فقد شهدت هذه المنطقة عدة حالات خطف وقتل نُسبت لمجهولين.
    وأفادت مصادر محلية أن مجموعة مسلحة اختطفت أربعة مدنيين من بلدتي "الحصين والسعدة الغربية"، وأقدمت على تصفيتهم في المنطقة الواقعة شرقي بلدة "مركدة" بريف الحسكة الجنوبي، وهي مناطق تقع في نطاق سيطرة "قسد".
    وأوضحت المصادر أن الضحايا هم "أحمد الرمضان العبيد البرغش، وحمود الرمضان العبيد البرغش، والحاج خلف البدو وابن أخيه".
    وفي السياق؛ عثر على جثة المدني "جمال رمضان المطلق"، وهو من أبناء مدينة "موحسن"، وقد وجدت جثته في بادية بلدة "غرانيج"، شرقي دير الزور، وكان فُقد قبل خمسة أيام.
    من جهة أخرى؛ تعرض عدد من المدنيين لإصابات متفاوتة جراء تعرضهم لانفجار لغم أرضي في "سوق القهاوي" في بلدة "أبو حمام" شرقي دير الزور.

    وفي مناطق سيطرة تنظيم "الدولة"؛ أقدم عناصر التنظيم على إعدام مدنيين اثنين، في بلدة "الشعفة" التابعة لمدينة البوكمال شرقي دير الزور.
    وأوضحت مصادر محلية أن إعدامهم جاء بناء على اتهامهم بتسهيل فرار عناصر من التنظيم إلى مناطق سيطرة "قسد"، وعلقت ورقة على جثث الضحايا، كتب عليها نوع الجرم الذي أقره شرعي التنظيم هناك.

    وحدات الحماية الكرديةقسدريف ديرالزور الشرقيدير الزور