المعارضة تستعيد 7 بلدات وقرى شرقي إدلب وحماة 

ميداني

الجمعة 12 كانون الثاني 2018 | 8:0 مساءً بتوقيت دمشق

هيئة تحرير الشامإدلبقوات النظامرد الطغيانحماة

  • المعارضة تستعيد 7 بلدات وقرى شرقي إدلب وحماة 

    بلدي نيوز – حماة – إدلب (مصعب الأشقر، أحمد رحال)

    تمكنت "هيئة تحرير الشام" من استعادة السيطرة على 6 قرى بريف إدلب الجنوبي الشرقي، اليوم الجمعة، بعد معارك عنيفة مع قوات النظام. فيما استعادت فصائل "رد الطغيان" السيطرة على بلدة "عطشان" بريف حماة، مساء اليوم.

    وأفادت مصادر ميدانية لبلدي نيوز، أنّ "هيئة تحرير الشام" شنّت هجوماً على مواقع قوات النظام بريف إدلب الجنوبي الشرقي، تمكنت خلاله من السيطرة على قرى "ربيعة والخريبة وبرنانو كفريا وعجاز وخيارة" في ناحيتي سنجار وأبو الظهور جنوب شرق إدلب، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام.

    وأضافت المصادر، بأنّ "تحرير الشام" تمكنت من قتل عدد من عناصر قوات النظام جراء تفجير عربة مفخخة في قرية "طلب"، بالإضافة إلى قتلى خلال الاشتباكات أثناء الهجوم على القريتين، ما تسبب بإرباك كبير في صفوف قوات النظام بالمنطقة.

    وتكمن الأهمية الاستراتيجية لهذه القرى، لوقوعها بالقرب من الطريق الواصل بين مدينتي أبو الظهور ومعرة النعمان، وبين الطريق الواصل بين ناحية سنجار ومدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

    وفي ريف حماة الشمالي؛ استعادت فصائل غرفة علميات "رد الطغيان" سيطرتها على بلدة عطشان مساء اليوم، إثر هجوم معاكس واشتباكات عنيفة خاضتها ضد قوات النظام.

    وأفاد مراسل بلدي نيوز في حماة أن فصائل الثوار شنت هجوماً عنيفاً مساء اليوم الجمعة على مواقع قوات النظام المتمركزة في بلدة "عطشان"، اندلعت على إثرها اشتباكات وصفت بالعنيفة، أسفرت عن سيطرة فصائل الثوار على بلدة عطشان و"حاجز النداف ومداجن الهلالية" المحيطة بالبلدة، إضافة لتدمير عدد من آليات لقوات النظام وقتل عدد من عناصره.

    الجدير بالذكر أن فصائل المعارضة تمكنت يوم أمس من السيطرة على بلدة عطشان وقرية أم حارتين بريف حماة والخوين والقرى التابعة لها بريف إدلب، إلا أن شدة القصف من الطيران الحربي الروسي والبوارج البحرية مكنت قوات النظام من استعادة تلك النقاط لتعاود فصائل المعارضة سيطرتها اليوم على بلدة عطشان.

    هيئة تحرير الشامإدلبقوات النظامرد الطغيانحماة