بعد الميليشيات والحوزات.. "الأسد" يفتح الباب لـ"جامعة آزاد الشيعية" في سوريا

تقارير

الأربعاء 17 كانون الثاني 2018 | 1:41 مساءً بتوقيت دمشق

ايرانسورياعلي اكبر ولايتيجامعة آزاد الاسلاميةالوجود الإيرانيالطائفة الشيعية

  • بعد الميليشيات والحوزات..

    بلدي نيوز - (عمر الحسن)
    أعلن رئيس الهيئة التأسيسية والأمناء في جامعة "آزاد الإسلامية" (الجامعة الاسلامية الحرة)" الإيرانية علي أكبر ولايتي، عن موافقة رأس النظام بشار الاسد على مقترح الجامعة لفتح فروع لها في مدن بلاده.
    وقال "ولايتي" وهو مستشار "المرشد الإيراني على خامنئي" للشؤون الدولية، إنه بعث رسالة إلى "بشار الأسد" معلنا فيها عن استعداده لتأسيس فروع لجامعة "آزاد الإسلامية" في سوريا؛ وأردف أن "الأسد" أصدر قرارا بافتتاح أفرع للجامعة في جميع المدن السورية، حسب وكالة تسنيم الإيرانية.
    ولفت أنه تطرق خلال لقائه برئيس المجلس الاعلى الإسلامي العراقي الشيخ همام حمودي، قائلا، "أن الأخير أعلن عن رغبته بافتتاح فروع لجامعة "آزاد الاسلامية" في كربلاء والنجف وبغداد والبصرة وأربيل.
    وأشار إلى أن الجامعة سوف تحول فرعها في لبنان إلى فرع شامل، وذلك بعد تعهد زعيم "حزب الله" اللبناني، حسب نصر الله، بالحصول على موافقة وزارة التعليم في لبنان.
    ووصف نشاطات فروع الجامعة بـ"الناجحة" في مختلف بلدان العالم، وقال إن الجامعات "تعمل حاليا على تدريس اللغة الفارسية والثقافة الإسلامية الشيعية بفضل اقتدار إيران وقوتها".
    وتأسست جامعة "آزاد الإسلامية" في عام 1982 في إيران، وتعد ثاني أكبر جامعة بعد جامعة طهران، وهي جامعة غير حكومية تأسست من قبل رئيس مجلس تشخيص مصلحة الحكومة الإيرانية، أكبر هاشمي رفسنجاني.
    وكان نظام بشار الأسد سهّل افتتاح الحوزات يشرف عليها المعممون الإيرانيون في عدد من المدن السورية والتي تعمل على نشر المذهب الشيعي، كما وسهّل دخول عشرات الميليشيات التي يقودها الحرس الثوري الإيراني لقتل السوريين ووأد ثورتهم.

    ايرانسورياعلي اكبر ولايتيجامعة آزاد الاسلاميةالوجود الإيرانيالطائفة الشيعية