روسيا تعترف: 27 ضابطاً كبيراً من بين قتلى طائرة حميميم

الملف الروسي

الثلاثاء 6 آذار 2018 | 11:59 مساءً بتوقيت دمشق

روسيا وزارة الدفاع الروسيةضباط روسقاعدة حميميمتحطم الطائرة الروسيةسوريا

  • روسيا تعترف: 27 ضابطاً كبيراً من بين قتلى طائرة حميميم

    بلدي نيوز – (متابعات)

    قالت وزارة الدفاع الروسية إن 27 ضابطا، بينهم لواء، ضمن قتلى تحطم طائرة النقل العسكرية الروسية "أن-26" في سوريا، أمس الثلاثاء.

    وأضافت، في بيان، أن من بين القتلى أيضا "ضباط صف وعسكريين. بينما لم يكن على متن الطائرة أي مدنيين"، وفق ما نقلت الأناضول عن وكالات روسية.

    وشددت الوزارة على أن "رئيس الطاقم كان طيارًا من الدرجة الأولى، وحالة الطقس كانت سهلة".

    وكانت الوزارة أعلنت، في وقت سابق أمس الثلاثاء، مصرع 39 عسكريا كانوا على متن الطائرة، هم 33 راكبا والبقية أعضاء الطاقم، وجميعهم من القوات المسلحة الروسية.

    وعن السبب المحتمل لتحطم الطائرة أثناء هبوطها في مطار "حميميم"، قالت وزارة الدفاع الروسية إنه "وفقا للتقرير القادم من الموقع، لم يكن هناك تأثير بإطلاق ناري على الطائرة".

    وشددت على أن "لجنة من وزارة الدفاع ستدرس جميع الفرضيات الممكنة لما حدث".

    يذكر أن أحداً من فصائل المعارضة السورية لم يتبنَ إسقاط أو استهداف الطائرة حتى الساعة، فيما تصدر وزارة الدفاع الروسية المعلومات تباعاً، حيث قالت في أول بيان إن قتلى الطائرة هم 32 عسكرياً، لتعود وتقول لاحقاً إنهم 39، ثم اعترفت في بيانها الأخير أن معظمهم كانوا من كبار الضباط، إلا أنها لم تكشف بعد إن كانوا من ضمن قواتها المرابطة في سوريا، أم أنهم قادمون في مهمة معينة.

     

    روسيا وزارة الدفاع الروسيةضباط روسقاعدة حميميمتحطم الطائرة الروسيةسوريا