خسائر للنظام بهجوم خاطف لفصائل المعارضة في القلمون

ميداني

الاثنين 16 نيسان 2018 | 1:0 مساءً بتوقيت دمشق

ريف دمشقالقلمون الشرقيفصائل المعارضة السوريةقوات نظام الأسدبلدة المحسة

  • خسائر للنظام بهجوم خاطف لفصائل المعارضة في القلمون

    بلدي نيوز - ريف دمشق (مالك الحرك) 
    سيطرت فصائل المعارضة على عدة نقاط ومواقع استراتيجية في القلمون الشرقي بريف دمشق، بعد معارك مع قوات النظام على خلفية تصعيد الأخيرة بالقصف، اليوم الاثنين.
    وقال "مروان القاضي" أحد نشطاء منطقة القلمون لبلدي نيوز، "إن فصائل المعارضة العاملة في البادية السورية والمتمثلة بـ"جيش تحرير الشام" و"قوات الشهيد أحمد العبدو"، شنت هجوماً على مواقع ونقاط استراتيجية لقوات النظام والميليشيات المساندة لها في بلدة المحسة بالقرب من القلمون الشرقية بريف دمشق".
    وأضاف "القاضي"، أن فصائل المعارضة تمكنت خلال هجومها من قتل وجرح العديد من عناصر النظام واغتنام دبابة وعربة بي إم بي وأسلحة وذخائر خفيفة.
    وأردف "القاضي"، أن الطيران الروسي شن العديد من الغارات على منطقة الاشتباكات، بالتزامن مع استقدام تعزيزات كبيرة لميليشيا النظام وقواته في المنطقة، ما أدى لتراجع مقاتلي المعارضة عن المواقع التي تقدموا اليها وإيقاف المعركة بعد تحقيق بعض من أهدافها.
    وتوصلت لجنة التفاوض في مدينة الضمير في القلمون الشرقي بريف دمشق لاتفاق مع قوات النظام والجانب الروسي يقضي بتسوية أوضاع الراغبين في البقاء من مقاتلي الفصائل وتهجير الرافضين على غرار مدينة دوما.
    يذكر أن الوفد الروسي سلّم فصائل المعارضة في القلمون الشرقي نهاية الأسبوع الماضي رسالة تهديد محملة بثلاثة خيارات، وهي: الصلح وإلقاء السلاح وتسليمه للنظام السوري وتسوية أوضاع المقاتلين، أو الخروج من المنطقة باتجاه الشمال السوري، أو الحرب على غرار ما حصل في دوما والغوطة الشرقية.

    ريف دمشقالقلمون الشرقيفصائل المعارضة السوريةقوات نظام الأسدبلدة المحسة