النظام يخنق أطفال ونساء الغوطة بالغازات السامة

النظام يخنق أطفال ونساء الغوطة بالغازات السامة
  • الاثنين 27 تموز 2015

ريف دمشق (بلدي) - أصيب مدنيون بحالات اختناق صباح اليوم (الاثنين)، جراء قصف قوات النظام بلدات الغوطة الشرقية وحي جوبر الدمشقي بالغازات السامة، بحسب مراسل شبكة بلدي.

وقال المراسل أن قوات النظام ركزت قصفها على بلدتي زملكا وعين ترما بقذائف محملة بالغازات السامة، ما أدى لإصابة أكثر من 15 مدنياً جلهم نساء وأطفال بحالات اختناق تمثلت بـ "زلة تنفسية - سعال - ادماع - العاب – اقياء"، نقلاً عن المكاتب الطبية في الغوطة الشرقية.

وأفاد المراسل أن قوات النظام بدأت حملتها على زملكا وعين ترما بالقصف الصاروخي من نوع (فيل) وقذائف المدفعية، بالإضافة لقذائف حارقة، أسفرت عن إصابة مدنيين بحروق، ونشوب حرائق مكان القصف.

كذلك شن الطيران الحربي عدة غارات جوية استهدفت حي جوبر الدمشقي، تزامنت مع اشتباكات عنيفة مع الثوار من "فيلق الرحمن" على محور المناشر في الحي، إثر محاولات قوات النظام اقتحام الحي.

وأكد فيلق الرحمن إصابة طائرة حربية بمضادات الطيران الأرضية، أثناء تنفيذها غارات جوية على الحي، دون تأكيد بسقوطها.