تقرير دولي: روسيا أعادت نصف سوريا إلى "الأسد"

تقارير

الأربعاء 16 أيار 2018 | 12:37 صباحاً بتوقيت دمشق

مركز غاينز للأبحاث في شؤون الإرهاسورياالتدخل الروسينظام الاسد

  • تقرير دولي: روسيا أعادت نصف سوريا إلى

    بلدي نيوز 
    كشف تقرير دولي جديد، أعده مركز غاينز للأبحاث في شؤون الإرهاب، إلى أن التدخل الروسي سمح للأسد بالسيطرة على نصف أراضي سوريا، مبينا أن أغلب الغارات الجوية الروسية كانت في مناطق المعارضة السورية المسلحة، وليست في مناطق تنظيم "داعش" وهو عكس ما تقوله روسيا والنظام.
    وزادت الضربات الجوية ضد مواقع المعارضة السورية بواقع 150% منذ التدخل الروسي في أيلول/سبتمبر 2015، بينما استهدفت 14% فقط من هذه الغارات مواقع لتنظيم "داعش" وفق التقرير.
    كذلك ضاعف النظام ثلاث مرات المساحات التي يسيطر عليها، لترتفع النسبة من 16% من عموم البلاد منتصف أيلول/سبتمبر 2015 إلى 47% في نهاية آذار/مارس 2018.
    ولفت التقرير إلى أن ثلثي الغارات ضربت مناطق تحت سيطرة المعارضة في حلب وإدلب وريف دمشق، رغم أن النظام وحليفه الروسي، كانا يرددان دائماً أن القصف موجه ضد المتطرفين.
    وبدأت روسيا تدخلها العسكري في سوريا لصالح نظام الأسد، في أيلول/ سبتمبر 2015، وفي 29 كانون الأول/ ديسمبر 2016، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تقليص القوات الروسية في سوريا، وفي 7 كانون الأول 2017 أعلنت روسيا النصر على تنظيم "داعش"، وبعدها بثلاث أيام أعلن بوتين تقليص عدد القوات الروسية في سوريا، إلا أن الواقع يؤكد استمرار روسيا في حربها بشكل خص ضد فصائل المعارضة السورية المسلحة.

    مركز غاينز للأبحاث في شؤون الإرهاسورياالتدخل الروسينظام الاسد