استشهاد مدني تحت التعذيب وطفل بألغام "داعش" في دير الزور

ميداني

الأحد 27 أيار 2018 | 7:7 مساءً بتوقيت دمشق

دير الزورشهداء تحت التعذيبسجون نظام الاسدلغم ارضيالشحيل

  • استشهاد مدني تحت التعذيب وطفل بألغام

    بلدي نيوز - (مصعب العمر)

    استشهد مدني تحت التعذيب، في أقبية النظام بعد اعتقال دام أكثر من 3 سنوات، كما استشهد طفل بألغام تنظيم "داعش" بريف دير الزور الشرقي، اليوم الأحد.

    وفي التفاصيل؛ أفادت مصادر إخبارية محلية، إن "أحمد حسون اللولح" من أهالي دير الزور استشهد تحت التعذيب، بعد اعتقال دام أكثر من ثلاث سنوات.

    وقالت شبكة "دير الزور 24" المحلية، أن لغماً أرضياً من مخلفات تنظيم "داعش" انفجر، اليوم الأحد، في حي "الشبكة" ببلدة "الشحيل" بريف دير الزور الشرقي، ما أدى إلى استشهاد طفل وإصابة آخرين بجروح.

    ووثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مطلع الشهر الجاري، استشهاد 35 شخصاً تحت التعذيب في سجون نظام الأسد منذ بداية العام الحالي.

    وتنتشر في مناطق ريف دير الزور عشرات العبوات والذخائر غير المنفجرة من مخلفات الحرب، التي قتلت عشرات المدنيين خلال الفترة المنقضية، وتسببت بإصابات متفاوتة للبعض الآخر.

    دير الزورشهداء تحت التعذيبسجون نظام الاسدلغم ارضيالشحيل