كيف بررت موسكو مقتل جنودها في دير الزور؟

الملف الروسي

الاثنين 28 أيار 2018 | 1:9 مساءً بتوقيت دمشق

الدوما الروسيروسيا قتلى روسيادير الزورسورياداعشتنظيم الدولة

  • كيف بررت موسكو مقتل جنودها في دير الزور؟

    بلدي نيوز 
    قال رئيس لجنة الدفاع في مجلس الدوما الروسي، فلاديمير شامانوف، إن الهجوم الذي استهدف القوات الروسية في دير الزور أمس الأحد كان سريعاً ومخططاً له بشكل جيد، لدرجة أن قوات النظام والقوات الروسية لم يستطيعوا مقاومته.
    وقال شامانوف: "التضاريس في منطقة دير الزور صعبة للغاية، وكان قد خطط مسبقا للهجوم الذي حدث، فقد تحرك المسلحون على سيارات تويوتا عالية السرعة ذات المدافع الرشاشة من العيار الثقيل".
    وأضاف: "كان على بطارية المدفعية حماية خاصة بها، وهي دمرت المهاجمين، وقُتل معظم الإرهابيين بنيران الأسلحة الصغيرة والأسلحة الجماعية خلال المعركة، ومع ذلك، فإن السرعة التي نفذ بها المسلحون هجومهم، جعلت مسار الهجوم غير متوقع".
    وأردف: "الجنود في الجيش السوري الذين كانوا في المجموعة، والعسكريين الروس نفذوا المهام بشكل جيد، ولكن لسوء الحظ، تكبدنا خسائر، حيث قُتل أربعة عناصر، وأصيب ثلاثة بجروح"، مضيفاً "وهذا الهجوم يظهر أن القيادة السورية ومستشارينا حققوا نتائج جيدة في تدريب جنود الجيش السوري، والنتيجة كانت جيدة، وتم تدمير 43 إرهابيا".
    الجدير بالذكر أن مركز "نورس للدراسات" قال أمس الأحد إن الروس المفقودين هم من اعتقلهم التنظيم في الهجمات التي شنها على مواقع النظام وإيران في 22 الشهر الجاري في فيضة (ابن موينع)، وقرب تدمر، وبادية الميادين)، حيث أسر بالإضافة إلى الجنود الروس معمما شيعيا ومجموعة كاملة من ميليشيا الدفاع الوطني، في حين رجح ناشطون محليون أن القتلى الروس تم إعدامهم على يد عناصر التنظيم بعد اعتقالهم سابقاً، ولم يُقتلوا أثناء معركة.
    المصدر: سبوتنيك + بلدي نيوز

    الدوما الروسيروسيا قتلى روسيادير الزورسورياداعشتنظيم الدولة