علماء يطورون كبسولات لمراقبة جسم الإنسان وكشف أمراضه

منوع

الاثنين 28 أيار 2018 | 1:44 مساءً بتوقيت دمشق

تقنياتالتطور الطبيكبسولات لكشف الأمراض

  • علماء يطورون كبسولات لمراقبة جسم الإنسان وكشف أمراضه

    بلدي نيوز
    طور العلماء كبسولات تحتوي على إلكترونيات دقيقة وملايين الخلايا الحية المهندسة وراثياً، التي قد تستخدم يوما ما في رصد المتاعب الصحية داخل الأمعاء، مما قد يساعد في كشف الأمراض الخطيرة قبل انتشارها.
    هذه الكبسولات تم اختبارها على الخنازير، حيث اكتشفت علامات على النزيف، وفقا لما ذكره باحثون في معهد "ماساتشوستس" للتكنولوجيا في مجلة العلوم، ويزيد طول الكبسولة عن بوصة، ومن المنتظر تكييفها لإجراء اختبارات عن جسم البشر، غير أن النتائج تشير إلى أن الكبسولات يمكن أن تستخدم في نهاية المطاف على الإنسان للعثور على علامات القرح وأمراض الأمعاء الملتهبة أو حتى سرطان القولون، وفقا لما ذكره العلماء.
    هذا الاختراع يعد أحدث ما قدمته التكنولوجيا في مجال المجسات الآخذ في النمو، والتي يمكن ابتلاعها أو ارتداؤها لتراقب صحتك، وهذه الحبوب المزودة بكاميرات وأجهزة قياس الحرارة ومقاييس الحموضة التي تبحث بالفعل عن المرض وتتابع الهضم، وتعتبر هذه الكبسولة هي الأولى التي تستخدم خلايا مهندسة كمجسات في كبسولات بلع، وفقا لما ذكره قورش كالانتار-زاده الذي يطور حبة دواء تشعر بالغاز، وكلها من الإلكترونيات في معهد "ملبورن" للتكنولوجيا في أستراليا.
    الجدير بالذكر، أن العلماء في هذا المجال اقتربوا من إنتاج الملصقات التي توضع على الجلد من أجل مراقبة التعافي من الجلطة.
    المصدر: وكالات

    تقنياتالتطور الطبيكبسولات لكشف الأمراض