الوحدات الكردية تشن حملة اعتقالات في صرين شرق حلب

الوحدات الكردية تشن حملة اعتقالات في صرين شرق حلب
  • الثلاثاء 28 تموز 2015

حلب (بلدي)-  اعتقلت  الوحدات الكردية، أمس (الأثنين)، عشرات المدنيين من بلدة صرين في ريف حلب الشرقي، ونقلتهم إلى مدينة عين العرب (كوباني)،  حيث تعرضوا لمعاملة مهينة بحجة أنهم "دواعش"، حسب مصادر محلية.
وقالت "صفحة صرين لحظة بلحظة" على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": إن الوحدات الكردية أقدمت على حرق عدد من منازل المدنيين في البلدة، وهم: مسلم البرهاوي، ثابت البرهاوي، مصطفى البرهاوي، عدة منازل تعود آل الكلا.  
وكانت سيطرت الوحدات الكردية مدعمة بفصائل من الجيش الحر ضمن غرفة "بركان الفرات"، وبتغطية جوية لطيران التحالف الدولي، على بلدة صرين بعد اشتباكات في محطيها لأكثر من عشرين يوم مع تنظيم "الدولة"، الذي انسحب باتجاه قلعة نجم.
البلدة الواقعة على الضفة اليسرى لنهر الفرات بريف حلب الشرقي، تتمتع بأهمية استراتيجية، من موقعها بين محافظتي حلب والرقة، وبصفتها أخر معاقل التنظيم القريبة من مدينة عين العرب، أهم معاقل الوحدات الكردية في سوريا.