ثوّار عاصفة الجنوب بانتظار أمر اقتحام درعا المحطة

ثوّار عاصفة الجنوب بانتظار أمر اقتحام درعا المحطة
  • الثلاثاء 28 تموز 2015

درعا (بلدي) - يمهّد ثوار درعا المدينة بمختلف التشكيلات العسكرية بقصف المراكز الأمنيّة للنظام في مركز المحافظة لليوم الخامس على التوالي، تمهيداً لاقتحامها.
واستخدم الثوار الأسلحة الثقيلة والمتوسّطة، حيث استهدفوا المراكز الأمنيّة براجمات الصواريخ والقذائف المحليّة الصنع منتظرين الأمر من غرفة عمليات "عاصفة الجنوب" لاقتحام المدينة، بحسب مراسل شبكة بلدي.
وأكد المراسل أن الثوار قصفوا "نادي الضباط القديم وفروع أمن الدولة والمخابرات الجويّة والأمن الجنائي والأمن العسكري"، مؤكّدين تحقيق إصابات مباشرة بين صفوف قوّات النظام.
وأكّدت غرفة عمليات "عاصفة الجنوب" أنّ أعداد قتلى النظام كبير جدّاً لدقّة قصف المراكز الأمنيّة، في الوقت الذي سُمع فيه مناشدات عناصر النظام للضبّاط عبر رصد نداءات اللاسلكي.
في الغضون، كثّف طيران النظام من غاراته الجويّة على قرى وبلدات حوران مستهدفاً منازل سكنيّة أدّى لاستشهاد مدنيين اثنين وجرح آخرين.
ومن القرى والبلدات التي استهدفها النظام درعا البلد وطريق السد ومخيم النازحين وبلدات النعيمة واليادودة وعتمان وصيدا.