مدنيو "حوض اليرموك" بين سندان "داعش" ومطرقة النظام

بلدي اليوم

الأربعاء 11 تموز 2018 | 8:45 مساءً بتوقيت دمشق

حوض اليرموكتنظيم الدولةداعشجيش خالد بن الوليدريف درعا الغربي

  • مدنيو

    بلدي نيوز - درعا (أنس السيد)

    يتعرض أهالي منطقة حوض اليرموك جنوب سوريا، لضغوطات متزايدة في ظل الهجمة الشرسة على المنطقة، حيث يمنعهم "جيش خالد بن الوليد" المبايع لتنظيم "داعش" من الخروج من مناطق سيطرته، في "حوض اليرموك" بريف درعا الغربي إلى خارجها، بعد تعرض مناطقه لقصف من قبل النظام وروسيا، اليوم الاربعاء.
    وفي التفاصيل؛ أفاد مراسل بلدي نيوز في درعا، "أن تنظيم "داعش" أخبر المدنيين الذين فروا من ريف درعا الغربي، أثناء الحملة على درعا باتجاه مناطق سيطرته، بأن العودة ممنوعة، ولن يسمح لهم بذلك."
    وأشار إلى أن بعض العائلات استطاعت الالتفاف على رغبات عناصر التنظيم بالإبقاء على أكبر عدد من المدنيين للاحتماء بهم، عبر الهروب في ساعات متأخرة من الليل، متجهين نحو مناطق سيطرة الثوار بريف درعا الغربي والشمالي.
    ويسيطر "جيش خالد بن الوليد" المبايع للتنظيم، على منطقة "حوض اليرموك" في مدن وبلدات (جملة والشجرة وتسيل ونافعة وعدوان وسحم الجولان وكويا وبيت أره) وغيرها، منذ أكثر من عامين، ويعرقل تحركات المدنيين ويفرض تعقيدات على حركة دخولهم وخروجهم.

    حوض اليرموكتنظيم الدولةداعشجيش خالد بن الوليدريف درعا الغربي