شهداء بالقصف على درعا و"داعش" يتمدد على حساب المعارضة

ميداني

السبت 21 تموز 2018 | 4:29 مساءً بتوقيت دمشق

درعابلدة تسيلقوات نظام الأسدقصف مدفعيداعشريف القنيطرةفصائل المعارضة السورية

  • شهداء بالقصف على درعا و

    بلدي نيوز- درعا (حذيفة حلاوة)
    استشهد ثلاثة مدنيين بقصف مدفعي من قبل قوات النظام استهدف الأراضي الزراعية في محيط بلدة تسيل بريف درعا، فيما تمكن تنظيم داعش من السيطرة على مناطق بريف القنيطرة كانت خاضعة لسيطرة المعارضة، اليوم السبت.
    وأفادت مصادر ميدانية لبلدي نيوز أن قوات النظام وروسيا كثفتا حملتهما على بلدات حوض اليرموك الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش صباح اليوم، حيث شن الطيران الروسي غارات على بلدات تسيل والشجرة وعدوان وسحم الجولان، بالإضافة إلى استهداف تلك البلدات بصواريخ أرض أرض عنقودية، لم يتبين أضرارها بسبب انقطاع الاتصالات مع المدنيين المحاصرين في المنطقة.
    في سياق آخر، تمكن تنظيم داعش من توسيع مساحة سيطرته في ريف القنيطرة المحاذي لمنطقة حوض اليرموك بعد انسحاب فصائل المعارضة من بلدات غدير البستان وصيدا الجولان والحانوت وام الوقس.
    يذكر أن تنظيم داعش كان قد سمح للمدنيين الموجودين في بلدات حوض اليرموك الخاضعة لسيطرته صباح اليوم بالخروج لمناطق سيطرة النظام عن طريق حاجز البكارة، بعد إغلاق الطريق لأكثر من عشرة أيام، حيث سجل خروج عشرات الآلاف من المدنيين لمناطق سيطرة النظام هربا من القصف العشوائي.

    درعابلدة تسيلقوات نظام الأسدقصف مدفعيداعشريف القنيطرةفصائل المعارضة السورية