إعدامات ميدانية للمدنيين في درعا جنوبا واعتقال خلية اغتيالات شمالا

بلدي اليوم

الأحد 29 تموز 2018 | 11:28 مساءً بتوقيت دمشق

جبهة تحرير سورياخلية اغتيالاتالشمال السوريالجنوب السورياعدامات ميدانيةادلبحماةالرقةدير الزور

  • بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

    أعلنت "جبهة تحرير سوريا"، إلقاء القبض على الخلية المسؤولة عن عمليات الخطف والاغتيالات في المناطق المحررة شمال سوريا، في حين أفادت مصادر خاصة أن عناصر من "فصائل المصالحات" نفذوا إعدامات ميدانية بحق المدنيين، من ضمنهم أطفال، بريف درعا جنوبا.

    ففي حلب شمالاً؛ أعلنت "جبهة تحرير سوريا" عن إلقاء القبض على خلية تابعة لقوات النظام تقوم بعمليات "الخطف والاغتيال" في المناطق المحررة، بهدف زعزعة أمن المنطقة وترويع المدنيين.
    وفي إدلب؛ اغتيل الملازم المنشق التابع لمحكمة معرة النعمان "حسين الجمال"، واثنين من مرافقيه بإطلاق نار مباشر من قبل مجهولين، بالقرب من مدينة "معرة النعمان" بريف إدلب الجنوبي.
    إلى ذلك؛ قصفت قوات النظام المتمركزة في بلدة "معان" بريف حماه الشمالي، منتصف ليلة اليوم الأحد، مدينة "خان شيخون" وبلدتي "التح والتمانعة" بالقذائف الصاروخية.

    بالانتقال إلى محافظة حماة وريفها؛ أفاد مراسل بلدي نيوز، أن طفلاً (15 عاماً) استشهد، وأصيب عدد من المدنيين بجروح متفاوتة الخطورة، إثر قصف صاروخي من قوات النظام المتمركزة في معسكر "جورين" طال قرية "جسر بيت الرأس" بسهل الغاب.
    وفي السياق؛ استشهد طفل جرّاء انفجار قذيفة من مخلفات الحرب، في قرية "بريديج" التي تسيطر عليها قوات النظام في ريف حماة الغربي، كما أصيب مدني بجروح متوسطة في مدينة "اللطامنة" جرّاء قصف قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة.

    جنوباً في درعا وريفها؛ تستمر الاشتباكات بين قوات النظام وتنظيم "داعش"، في ريف درعا الجنوبي الغربي، وسط أنباء تتحدث عن مقتل قائد التنظيم في المنطقة، فيما اغتيل أحد قيادات الجيش الحر ممّن وقع على اتفاقيات المصالحات مع قوات النظام على أيدي مجهولين في مدينة "أنخل".

    من جهة ثانية؛ أفادت مصادر خاصة لبلدي نيوز، أن عناصر من "فصائل المصالحات" في ريف درعا الغربي؛ نفذوا إعدامات عشوائية بحق نازحين من بلدات "حوض اليرموك" الخاضعة لسيطرة تنظيم "داعش"، من ضمنهم أطفال بتهمة الانتماء للتنظيم، وذلك خلال فرارهم من قصف النظام.
    وفي المنطقة الشرقية، قال مراسل بلدي نيوز في مدينة الرقة، إن القيادي العسكري المدعو "بوظان"، والذي يشغل مسؤول إدارة المركبات لدى قوات "قسد"، أقدم ظهر اليوم الأحد، على دهس امرأة وطفلها الصغير أمام "كراج البولمان" جنوب مركز المدينة، ما أدّى إلى أصابتهما بجروح بليغة، سارع الأهالي لنقلهما إلى مشفى "الفرات" في المدينة.
    وفي دير الزور؛ سمحت قوات "‎قسد"، ظهر اليوم الأحد، لعدد من الشاحنات المحمّلة بالمواد الغذائية بالدخول إلى بلدة ‎الشعفة بريف ‎دير الزور الشرقي، التي تقع تحت سيطرة تنظيم "‎داعش"، والتي تعاني من نقص حاد في المواد الغذائية والتموينية، عقب توقف القتال بين "داعش" و "قسد" مدة ثلاث أيام.
    وفي السياق؛ شنت قوات "قسد"، ظهر اليوم الأحد، حملة اعتقالات طالت عناصر منتمين سابقاً لتنظيم ‎"داعش"، والمفرج عنهم في قرية ‎"الحوايج" بريف ‎دير الزور الشرقي، دون معرفة الأسباب.
    هذا وهاجم تنظيم "داعش"، صباح اليوم الأحد، مواقع قوات النظام وميليشياته في قريتي "حسرات والسيال"، في ريف دير الزور الشرقي، ممّا أدى إلى سقوط قتلى من الجانبين.

    جبهة تحرير سورياخلية اغتيالاتالشمال السوريالجنوب السورياعدامات ميدانيةادلبحماةالرقةدير الزور