مجزرة بغارتين لطيران النظام على سراقب بإدلب

مجزرة بغارتين لطيران النظام على سراقب بإدلب
  • الأربعاء 29 تموز 2015

إدلب (بلدي) - ارتكب طيران النظام مساء (الأربعاء) مجزرة مروعة في مدينة سراقب بريف إدلب الشمالي راح ضحيتها ثمانية شهداء كحصيلة أولية وعشرات الجرحى بينهم أطفال ونساء، بحسب مراسل شبكة بلدي.
وأكد المراسل أن الطيران الحربي من نوع "سيخوي" استهدفت أحد الأسواق الرئيسية للمدينة (سوق الأحذية) بغارتين جويتين متتاليتين، ما أوقع عدداً كبيراً من الشهداء والجرحى.
وأفاد المراسل أن بعض الشهداء لم يتم التعرف عليهم حتى اللحظة، وذلك لتحول أجسادهم إلى أشلاء، في حين يعاني غالبية الجرحى من إصابات حرجة، مما يبقي حصيلة الشهداء مرشحة للارتفاع، حيث نقل بعض الجرحى إلى المشافي التركية بسبب حالتهم الحرجة.
في السياق، تعرضت مدينة معرة النعمان لغارة بالصواريخ الفراغية، ما أسفر عن استشهاد مدني، وتدمير منزل فوق رؤوس قاطنيه، حيث انتشلت فرق الدفاع امرأة مسنة وثلاثة أطفال من تحت الإنقاض.
وكانت تعرضت كل من بلدات ومدن "خان شيخون، والهبيط، وكنصفرة، وأبو الظهور، جسر الشغور لعدة غارات، نتج عنها طفل شهيد في مدينة خان شيخون وجرحى في بلدة كنصفرة.