17 شهيداً بغارات روسية على ريف جسر الشغور بإدلب

ميداني

الثلاثاء 4 أيلول 2018 | 6:9 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبنظام الأسدروسيا قصف مدفعيقصف جويجسر الشغورمحمبلكفريدين

  • 17 شهيداً بغارات روسية على ريف جسر الشغور بإدلب

    بلدي نيوز - (محمد العلي)
    استشهد 17 مدنياً، وأصيب قرابة 25 بجروح، جلهم من النساء والأطفال؛ اليوم الثلاثاء، جرّاء قصفٍ جوي ومدفعي مكثّف للنظام وروسيا، على مدن وبلدات ريف إدلب الغربي. 

    وقال مراسل بلدي نيوز "إن 11 مدنياً بينهم خمسة أطفال وسيّدة، استشهدوا جرّاء غارات جويّة روسية استهدفت مدينة جسر الشغور، فيما استشهدت ثلاث سيدات بقصفٍ مماثل على قرية "محمبل" غربي إدلب، كما استشهد مدنيان بقصف مماثل استهدف قرية كفريدين بريف جسر الشغور الغربي".

    وبحسب مراسلنا؛ فإن الطيران الحربي جدد غاراته الجويّة على تلك المناطق وأصيب على إثرها سبعة عشر مدنيا معظمهم من الأطفال في مدينة جسر الشغور وخمسة مدنيين في بلدة محمبل، بينهم امرأة وثلاثة أطفال ومدنيين اثنين في قرية "الجانودية" غربي إدلب.

    وكانت كثّفت قوات النظام قصفها الجوي والمدفعي منذ ساعات الصباح الأولى لليوم الثلاثاء، على ريف محافظة إدلب واستهدفت كلاً من: "جسر الشغور، محمبل، بيدر شمسو، كفريدين، حرش بسنقول، الجانودية، بشلامون، تل أعور، البدرية، الصحن، المنصورة، المشيك، السرمانية، الشغر، إنب، غاني، صريريف، جدرايا، جفتلك حمود، جفتلك قطرون، الكفير"، ما تسبب بخسائر مادية ضخمة أبرزها مدرستي "البدرية وجفتلك حمود".

    يُشار إلى أن القصف الجويّ خلف موجة نزوح كبيرة بإتجاه الشريط الحدودي مع تركيا والمناطق الأكثر هدوءاً رغم أن المنطقة تخضع لاتفاقية "خفض التصعيد" الذي اتفقت عليه سابقاً "روسيا وإيران و تركيا"، إلّا أنّ قوات نظام الأسد وروسيا تكرر استهدافها للمنطقة بشكل شبه يومي في خرق واضح منهم لتلك الاتفاقية.

    ادلبنظام الأسدروسيا قصف مدفعيقصف جويجسر الشغورمحمبلكفريدين